وليمة عشاء تطيح بأمير سرية برج منايل ومرافقه بعين نعجة‬

   علمت "النهار" من مصادر موثوقة، أن مواطنا من بلدية عين نعجة مكّن مؤخرا مصالح الأمن، من إلقاء القبض على أحد أمراء دروكدال، الذي كان قائدا لسرية برج منايل، وذلك بعدما دعاه على وليمة عشاء بمنزله، بصفته أحد عناصر الدعم والإسناد، حيث خطّط هذا الأخير للإيقاع بالإرهابي "ش.م" وأحد مرافقيه، بعدما وضع لهما منوما في الطعام، واستدعى رجال الأمن الذين ألقوا القبض عليها.

وأشارت ذات المصادر إلى أن الإرهابي "م.ش" لم يستيقظ، إلا وهو بين يدي رجال الأمن، حيث يتواجد الملف حاليا على مستوى طاولة قاضي التحقيق بالغرفة الثامنة لمحكمة سيدي امحمد، إذ سبق الحكم على هذا الأخير غيابيا بجنايات البليدة، كما أنّه متابع في عدة قضايا، ينتظر سماعه فيها من قبل قضاة التحقيق، في الوقت الذي تم برمجة إحداها خلال الدورة الجنائية المقبلة على مستوى مجلس قضاء العاصمة.

وبرمجت النيابة العامة على مستوى مجلس قضاء العاصمة خلال الدورة الجنائية الأولى للموسم القضائي الجاري 200 قضية، تنطلق في 9 من شهر جانفي المقبل، وتتصدرها ملفات قضايا الإرهاب بـ32 قضية، في الوقت الذي ستمثل أول عصابة للمتاجرة بالأشخاص والإبحار السري على مستوى محكمة الجنايات، والمتعلقة بظاهرة الحرڤة التي أصبحت من أكثر المطالب لدى الشباب.

وتضمن جدول القضايا الذي أصدرته النيابة العامة مؤخرا عدة قضايا حساسة، أهمها ملف تفجير مقر رئاسة الحكومة الذي يتابع فيه عددا من المتهمين، بينهم الإرهابي حذيفة الجند، الذي قضي عليه من قبل مصالح الأمن، وملف الإستيراد الدولي للمخدرات التي يتابع فيها متهمين اثنين بصفتهما ممثلين لمؤسسة جزائرية خاصة مختصة في استيراد المواد الخزفية، والتي ضبط في إحدى الحاويات التي كانت موجهة لها 1000 كيلوغرام من مادة الكوكايين

وتفصل جنايات العاصمة خلال هذه الدورة أيضا، في قضية توبع فيها 36 إفريقيا من جنسيات مختلفة، عن تهمة التزوير واستعمال المزور وتقليد أختام الدولة، إلى جانب الإقامة غير الشرعية وإيواء أجانب بدون رخصة بالنسبة لجزائريين ضمن العصابة، حيث يعمل هؤلاء على تزوير العملة الوطنية والصعبة، وكذا تقليد الأختام في بطاقات الهوية ورخص السياقة وجوازات السفر.

وتعود إلى الواجهة مرة أخرى قضية المرأة التي قتلت زوجها بمساعدة صديقتها على مستوى بلدية المدنية، بعدما تآمرتا عليه ليلا، حيث وضع في شرابه مادة منومة، وتم قتله بعدة طعنات على مستوى كامل أنحاء جسده، ثم قامتا بتقطيعه إلى عدة أجزاء باستخدام "القادوم"، وجمعت أطرافه داخل كيس قمامة ورمي به في قمامة الحي، في حين تم تنظيف المكان وتخلصتا من وسيلة الجريمة في المجاري المائية، قبل أن يكشف أمرهما نتيجة الرائحة التي انتشرت، لأن عمال القمامة لم يقوموا بجمعها في ذلك اليوم واليوم الموالي.

وبرمجت النيابة العامة في جدول الدورة القادمة، 23 ملف متعلق بقضايا القتل، و28 قضية أخرى خاصة بقضايا هتك عرض، في الوقت الذي تحتل الملفات المتعلقة بالإرهاب الصدارة بـ32 قضية، بينما برمجت النيابة 12 قضايا خاصة بالفساد، ثلاثة منها تعالج تهمة تبييض الأموال والأخرى تتطرق لمسألة التزوير واستعماله وتقليد أختام الدولة.

      

موضوع : وليمة عشاء تطيح بأمير سرية برج منايل ومرافقه بعين نعجة‬
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(4 )

Nassim
2010/12/09
Allah ikatar mtalou, amine
0
2 roc1954 lamraoui12031954@gmail.com 2010/12/09
vive les algeriens comme cette personne qui aide nos securité publics ou militaire , je tire le chapeau a toi MR: : lidaam fi elirhab bilmakla. ok
0
شعيب
2010/12/09
الله يكثر من امثالك.
0
ع_
2010/12/10
كثر الله من امثاله وجزاه الله خيرا
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: