حتى لا‮ ‬يفوت الأوان

كشف الاعتداء الإرهابي الذي استهدف عشية أمس الأكاديمية العسكرية لمختلف الأسلحة بشرشال، والذي خلف 12 شهيدا من صفوف الضباط، عندما كانوا بصدد الإفطار، أن الإرهاب في الجزائر قد أثبت مرة أخرى أنه فقد كل مصداقية ونزع عنه بهمجيته كل شرعية على اعتداءاته، بدليل أن الضحايا المستهدفين من خلال هذا العمل الجبان، هم ضباط من أبناء الشعب الجزائري، كانوا مثل غيرهم من الجزائريين بصدد الإستعداد للإفطار من صيام يفرضه دين الإسلام عليهم مثل باقي المسلمين في كل أنحاء العالم، فكيف يجوز تكفير وهدر دم الصائم وبأي حق؟ وبصرف النظر عن الطريقة والوسيلة التي لجأ إليها الإرهابيون لتنفيذ جريمتهم، وهي الغدر بدلا من المواجهة المباشرة، وهو الامر الذي ما فتئ يتكرر في كل اعتداء إرهابي، ويثبت ضعف المغرر بهم ماديا وانهيارهم معنويا، فإن التوقيت الزمني الذي اختير لاعتداء شرشال جاء بدون شك ليثبت للجميع في الجزائر وخارجها، أن المخاوف التي أطلقتها الجزائر والهواجس التي عبرت عنها في أكثر من مرة بشأن الوضع الأمني في ليبيا، في إشارة إلى تحول الساحة الليبية إلى مستودع أسلحة وذخائر مفتوح على الهواء، كانت في محلها، وأن الإرهاب العابر للبلدان والقارات إن تواجدت قواعده الخلفية في بلد من البلدان فإنه سيضرب لا محالة في بلد آخر من دول الجوار أو حتى في ما وراء البحار، متى سنحت له الفرصة.

فعندما عبّرت الجزائر بتحفظ وحياد عن موقفها تجاه التطورات في ليبيا، كان المقصود من المخاوف والتحذيرات التي أطلقتها هو التنبيه لخطر تحويل منطقة شمال إفريقيا إلى أفغانستان جديدة، بكل ما تعنيه الكلمة من تطابق، باستثناء الاختلاف في الجغرافيا والزمان

وعندما نستعمل عبارة ''أفغنة'' شمال إفريقيا، فإن الأحداث التي تعرفها منطقة شبه جزيرة سيناء في مصر وتحولها إلى إمارة إسلامية غير معلنة يقودها طبيب الزعيم السابق لتنظيم القاعدة أسامة بن لادن، وما شهدته تونس من فلتان أمني تجسد في وقوع أكثر من اشتباك مسلح بين الجيش التونسي وعناصر إرهابية، بالإضافة إلى ما يُحضّر في الخفاء بليبيا، هي مؤشرات تنبئ كلها بأن الغرب الذي حوّل من حيث يدري أو لا يدري المقاتلين الأفغان إلى غول للإطاحة بالاتحاد السوفياتي، من خلال دعمهم بشكل مطلق سنوات الثمانينات، سرعان ما كان أول المتضررين منه.

وواقع الحال اليوم، يقول أن الدعم العسكري الذي تقدمه دول حلف الناتو وبالأخص فرنسا، لثوار ليبيا دون التحقق والبحث في مصير ذلك الدعم، سيكون له بدون أدنى شك الأثر السلبي على كامل أوروبا وربما غيرها، لينطبق عليها المثل القائل ''وانقلب السحر على الساحرس.

فهل يعي العالم، أن ما تحذر منه الجزائر اليوم ويتم تجاهله سيكون أمرا واقعا غدا، مثلما حصل في بداية التسعينات عندما كانت الجزائر تواجه لوحدها آلة الإرهاب وسط تجاهل أو حتى دعم غربي للإهراب من تحت الطاولة، قبل أن تقع الفأس على الرأس ويستذكر الجميع غداة أحداث 11 سبتمبر ما حذرت منه الجزائر دوما، لكن بعد فوات الاوان؟.

شماتة.. وتزامن غير برئ!

جاء الاعتداء الإرهابي الذي استهدف أكاديمية شرشال، بعد أقل من 24 ساعة، من تصريحات أطلقها مسؤول عسكري في ما يعرف بالمجلس الانتقالي الليبي دعا فيها الجزائر إلى الاهتمام بمكافحة الإرهاب على أراضيها بدلا من وضع شروط مقابل الاعتراف بالمجلس الانتقالي. وأثار هذا التزامن الكثير من نقاط الظل والاستفهام، خصوصا وأن الاعتداء الذي استهدف أكاديمية شرشال، المؤسسة ذات الرمزية الكبرى في الجيش الجزائري جاء أيضا بعد ساعات من الزيارة التفتيشية التي قام بها الفريق أحمد قايد صالح للمناطق الحدودية المحاذية للتراب الليبي، أين تفقد الوضع والاستعدادات لمواجهة أي طارئ بسبب ما يجري في ليبيان هل كل هذا مجرد صدف أم أن في ذلك التزامن في الوقت والرمزية، رسائل أريد تمريرها؟.

أن يرد مسؤول عسكري في ثوار ليبيا، بدلا من مسؤول سياسي في المجلس الانتقالي على الجزائر، فذلك أمر يمكن تفهمه، بدعوى أن موضوع الجدال الذي جرى الخوض فيه كان مكافحة الإرهاب في ليبيا. لكن أن يتم استهداف الاكاديمية العسكرية في شرشال، ساعات فقط من تصريح المسؤول الليبي الذي خلا من أي دبلوماسية ولباقة، وأيضا ساعات فقط من زيارة قايد صالح للمناطق الحدودية بين الجزائر وليبيا، فهذا تزامن يستوجب التوقف عنده والبحث في معانيه. ولعل ما يعزز من الشكوك القائمة حول الربط بين ما يجري في ليبيا واعتداء شرشال، هو الموقف الذي أبداه مسؤولو ''دولة بنغازي'' في ليبيا، والمتعاطفون معهم في الجزائر، عقب اعتداء شرشال عندما راحوا يحاولون استثمار تداعياته، للتدليل على صحة مواقفهم ووجوب اهتمام الجزائر بمكافحة الإرهاب على أراضيها، بطريقة لا تختلف كثيرا عن أسلوب الشماتة في محن الجزائر والجزائريين.


موضوع : حتى لا‮ ‬يفوت الأوان
3.93 من 5.00 | 46 تقييم من المستخدمين و 46 من أراء الزوار
3.93

(58 )

hichem
2011/08/26
نعلهم الله حتى يوم القيامة هاذوالا جبناء و خونة هذوا منذ 1989 لا يمثلون الدين الاسلامي نلعم الله ايها الكفار هذوا الا اخواننا كانوا بصدد التجنيد من اجل بلاد الشهداء من اجل بلادنا و الدفاع عن علمنا امام العدوان
حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم ايها اليهود انتم بمثابة يهود ولستم مسلمون
11
احمد 2011/08/27
حسبنا الله ونعمة الوكيل على كل من اراد اذية هذا الوطن الغالي فداك يا جزائر رحم الله هؤلاء الشباب وجعلهم من عتقائه في هذا الشهر الفضيل واسكنهم فسيح جنانه والهم اهلم الصبر والسلوان
رياض ولاد لبلاد 2011/08/27
شهداء بادن الله
minou 2011/08/27
ina ila lah wina ilaihi rajioun
جزائري محب لوطنه ومسلم قبل كل شيء
2011/08/26
السلام عليكم
إنا لله وانا اليه راجعون
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ، اللهم قبض في هؤلاء الإرهاب الكفار اللهم اهزمهم شر هزيمة
9
3 فارس جزائري ????? ??????? 2011/08/26
تحن من اول يوم ونحن نقول ان التمرد في ليبيا ليس وليد صدفة او مشاكل مختلفة وانما هو مخطط لحصار مصر بعد مبارك وحصار الجزائر من جهتين المغرب وقواعد امريكا فيها وليبيا والفوضى التي تدب فيها وتجارة السلاح
ربي يرحم الشهداء هو اجل قبل كل شئ لكن لنقل انه عن حين غفلة منا
لكن نناشد السلطات الجزائرية بالضرب من حديد و نسيان حسن الجوار وان تطلب الامر التدخل الخارجي لحماية الجزائر ولو تطلب الامر تغيير الدستور
لسنا مستعدين للعودة الى سنين الجمر
17
2011/08/27
بارك الله فيك ، نعم الراي

2011/08/26
رحم الله الشهداء
لسنا بحاجة لليبيا ولا غير ليبيا
لقد استمعت لهذا المسؤول نكرة لايعني الكثير و بالمناسبة ادلى بتصريحه لاحبائه الفرنسيين
خرجنا من سنوات الجمر وحدنا ولم نحتج احدا فما بالك وظاهرة الارهاب تحتضر ببسالة
ابن القليل
اما ان تجرؤوا وكادوا فلسنا لقمة سهلة
5
mohamed
2011/08/26
rabi yerhamhoum ,,, wrabi yahfad bladna inchallah
5
6 محمد ??????? ?????? 2011/08/26
يا الله يا قادر يا مقتدر أبد هؤلاء الجهلة و اقتص لشهدائنا اللهم اجعل كيدهم في تضليل و احفظ الجزائر دولة مسلمة على نهج الاسلام السمح و على سنة رسولنا محمدا صلى الله عليه و سلم أطهر الناس و أزكى الناس وأطيب الناس على وجه المعمورة الى يوم الدين .

الى كل المعلقين على هذه الصفحة أدعوكم أن ترفعوا أيديكم الى الحي القيوم أن يدخل شهدائنا الجنة ان شاء الله و أن يطهر الجزائر من هؤلاء الخوارج الذين لا دين له الا الترهيب و سفك الدماء و انتهاء الحرمات بفتاوى على المقاس !!!!!
9

2011/08/26
مفهمتش إذا الموضوع على إرهاب و لا على الموقف الجزائري من المجلس الإنتقالي ؟؟؟؟؟؟
-9
hani 2011/08/27
les do
2011/08/27
شكرا
2011/08/26
alah la fhamtii
miloud
2011/08/26
ان لله و ان اليه راجعون الله يرحم الشهداء يا الخاوة هاذم خونة و عملاء و خوارج . الله المستعان في هذه الليلة المباركة
2
9 un nationaliste algerien germany 2011/08/26
ET moi je me demande dans l'ghorba où sont ces responsables algériens qui ont occupé des postes de responsabilité et dilapidé les fonds publiques et je cite comme exemple Mr. Chakib Khalil? ou bien l'algérie seulement l'argent? A mon aVis il faut se poser la question, pourquoi ces jeunes se font exploser, si le systeme change un peu de sa politique on ne perdrait pas facilement l'espoir pour aller s'exploser durant Ramadhan. Occupez Vous des jeunes sVp! il suffit que nous sommes partis
-9

2011/08/26
ربي وكلهم ....حسبي الله و نعم الوكيل
10
11 غليزاني ??????? - ???? ????? 2011/08/26
الله يرحم الشهداء ، ربي يصبر مواليهم
2
12 ssubhhhana ALLAH*!!!!!! ALGER ALGERIE 2011/08/27
هل تضنوا أنه من يقتل الجزائريين هم منا؟
حاشا ولا أضن ذالك.
لأنه الجبن و الخبث بذاته؟؟؟
رحم الله أمواتنا واشفي اللهم مرضانا. اللهم ألهم الصبر أهلهم...
لاحول و لاقوة إلا بلله,..استغفر الله ، ،إن الله على كل شيئ قدير.
1
2013/08/26
innahom minna wohoch mitloka
13 wa3id algeriaze.dz 2011/08/27
salam 3alikom
ama ba3d hada jazao elsarikine lihaki eljazairyine zwawla al mt9alchine fi alkhobza
wa nassara allaho ikhwanana elmojahidine
do3ato elha9
0
14 مناد ??????? 2011/08/27
ليس عربيا ولا مسلما من يقتل اخاه المسلم وهو على وشك الافطار. (يهود) حسبنا الله ونعم الوكيل إنا لله وإنا اليه راجعون إذا كان هذا اسلامكم فنحن براء منه ونكم الى يوم الدين . تحيا الجزائر ورحم الله الشهداء.
1
كر ئم الحزائر ئ
2011/08/27
لا تنسوا ايوها الخونا من يذعي بااثوار الهانة بان الجزائر اول ذولة من اعتر فت باالذولة الفلسطنىية متعلموناش بمن نعترف ياخونا
0
حر
2011/08/27
لانريد لاليبيا ولا الليبين اغلقوا الحدود والمعاملات مع الليبين لانريدهم يحلو مشاكلهم بيناتهم ربي يساهل عليهم
2
17 مسعود ????? 2011/08/27
الله يرحمهم في هذا الشهر الفضيل
الجزائر لا تموت الجزائر لا تموت الجزائر لا تموت ستبقى صامدة في وجه الاعداء و الخونة مهما كلفنا ذالك.
4
H@MID BISKRA
2011/08/27
لا اله الا الله محمد رسول
ان شاء الله الجنة في هذا اليوم المبارك
0

2011/08/27
إلى فارس الجزائري، أنت محق فقد أصبح من الضروري في الوقت الراهن حماية الجزائر من خارجها عن طريق تأمين الأراضي خارج الوطن المحايدة للمناطق ذات الخطر على الأمن الوطني، كذلك فمن مسؤولية الدولة حماية المواطن الجزائري أينما كان.
من جهة أخرى، بالنسبة لليبيا، حتى السكان الليبين الحقيقين أنفسهم يطلبون حاليا النجدة من الجيش الجزائري لحمايتهم
0
عادل
2011/08/27
الله يرحم الشهداء
انا مستعد للكفاح من اجل بلدي
نطلب من الرئيس ادماج كل المجندين الاحتياطيين للقضاء على الخونة نهائيا
-3
21 amine algerie meurtrie 2011/08/27
la politique de la moussalaha a demoralisé tout le corps de securité.a chaque fois qu'un tueur est pris on actionne "el moussalah"on lui offre cent millions avec en prime "intouchable" et le voila grossiste ou bijoutier...l'affaire de ce moudjahid -patriote qui a été constament narguer par l'emir(jamais) repenti est revelatrice et quand il se defendit le pouvoir l'emprisonna .croyez-vous qu'il yaura des gens qui prendront un jour des armes pour defendre le pays?
0

2011/08/27
من عادة الجبناء الإختباء وهدا دليل قاطع على أن الجماعات الارهابية كلهم ضباع ولو أنهم رجال لما ضربوا أبناء وطنهم بحجة الاسلام وإنشاء الله سيقضي الجيش الجزائري على الارهابيين وما بقي لهم من شتات أن شاء الله
تحيا الجزائر ويحيا رجال الصاعقة
0
23 عبد الحكيم ???? 2011/08/27
انا لله وان اليه راجعون
بسم الله الرحمن الرحيم
ولاتحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون ( ) فرحين بما أتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون ( ) .
أطلبوا وأدعوا ألحوا على الله بان يرزقهم الشهادة في هذه الايام المباركة.. اللهم أمين..
2
24 عصام ????? -?????-05- 2011/08/27
انا اقول بان هؤلاء من يدعون بانهم ثوار هم خونة بالاساس خانوا دينهم ووطنهم .....فماذا ننتظر منهم نحن الجيران ان كانوا سفكوا دماء اخوتهم المسلمين فهم شياطين ويجب على الجزائر الرد عليهم بقوة
0
algeria
2011/08/27
allh yarham chohada li matou lyoum
allahoma aj3al baladna hada aminan
0
26 kader/Tlemcen tlemcen 2011/08/27
Rabi yerham chouhada,tahya jazair
0

2011/08/27
انا للله وان اليه لاراجعون ولا حولا ولاقوة الا بالله
0

2011/08/27
alhamdo lilah randna chohadaa fi eljana rabi yarhamhom
0
29 nasro elfirdaousse-61@live.com 2011/08/27
الله اكبر الله اكبر لله الحمد فاز الابرياء بالجنة و خاب القتلة و الله حرام ما يحدث من قتل في بلاد مليون و نصف المليون شهيد الجزائر امنا اتركوا الهناء يسودها كفانا دما نحن اخوة قال تعالى انما المؤمنون اخوة
1
30 ابن الجزائر ibrhim842@gmail.com 2011/08/27
الله يرحمهم و يتقبلهم شهداء و يحفظ بلدنا الجزائر عزيزة مكرمة و يهزم الاعداء اميييييييييين
3
31 djazairiya horra alger algerie 2011/08/27
إنا لله وإنا إليه راجعون لالالالالا للقلق إن الله مع الصابرين
0

2011/08/27
على الشعب الجزائري ان يكون يقظا سياسيا و دوليا و وطنيا و مستعدا للدفاع عن الوطن الحبيب
يجب ان نقوم بتحليل و دراسة التغيرات السياسية والجغرافيية ان اردنا ان لا نعود لسنوات الجمر
الثقافة سلاح الامة و تثقيف و تحسيس الامة واجب وطني
رحم الله شهداء الواجب الوطني
تحيا الجزائر
-1
33 رابح rabah@hotmail.fr 2011/08/27
الله يرحم شهدائنا الابرارويجعلهم من اهل الجنة و ما اسعد الشهادة في ليلة القدر و نعزي الجزائر في مصابها وتحية تقدير واجلاء الى كافة افراد الجيش تاوطني الشعبي
0

2011/08/27
حسبى الله و نعم الوكيل الله يرحم الشهداء
0

2011/08/27
وهل كنت تشك في دالك
0
sam2010
2011/08/27
Monsieur le Président, donnez nous les armes, nous les pourchasserons , ces criminels partout ou ils iront...Que Dieu protège l’Algérie...Nous, la société civile, demandons au Président d’amander toutes ces lois qui les protègent. Monsieur le Président, la Kabylie a donné l'exemple, c'est le peuple qui chasse les criminels..., ...
0

2011/08/27
رحم الله الشهداء فعل همجي
0
تحيا الجزائر
2011/08/27
الله يرحمكم يا خاوتي ... اللهم صبر اهلهم ... الويل لكم يا اعداء محمد .... ان شاء الله راح نمحيو وجودكم يا كلاب يا جبناء
0
39 zaki alg 2011/08/27
allah ralab hayawanat
0
محمد
2011/08/27
الله ما ارحم شهداءنا الابرار من الجيش الوطني الشعبي من ابناء الشعب الجزائري العظيم دكو معاقلهم احرقوهم الخوارج اتباع الشياطين يدعون الدين و يعملون بالكفر
0

2011/08/27
rahima allaho alchohadaa
0
slaimi
2011/08/27
ALHA YARHAMOHOM FI HADA SIDNA RAMADHANE en ci qui concerne soit dis on THOUAR hadou jiyeh kifhom kif libyienne on a besoin des ces bédouens arabes, nous aVons combatu seul lors de la décennie noir on aVait pas appelé NATO? pour combatre
0
43 malik mahmalik@hotmail.fr 2011/08/27
الدولة سمحة في قوات الجيش التي دمرة وحاربة الإرهاب لأخر نقطة دم ، ورجعة للشرطة النائمة فتأتي بها وتحارب الإرهاب التي لم تحارب في اي يوم عن الوطن الشرطة التي تقوم بالحقرة و التزيان في الطرقات
0
44 smail smailnounou@hotmail.com 2011/08/28
kayan rabi wala tahsbana ladina kotilou fi sabili allah amwata fahom inda rabihoum yourzakoun alahoum tarham chouhadaana

amine
0
45 بن داود سمير facebook 2011/08/28
اللهم ارحم من ماتوا في هذه المجزرة و العن من قام بذلك
حسبنا الله و نعم الوكيل
عليهم لعنة اله و الملائكة و الناس اجمعين
0
العيد
2011/08/28
اللهم عليك باليهود والنصارى ومن والاهم من بني جلدتنا ابناء فرنسا
0
47 adel hotmail 2011/08/28
خونة و لصوص و قطاع الطرق و مرتدين عن الإسلام كلها صفات من يدعون الجهاد , اللهم ارحم شهداء جيشنا و أحفظ اللهم بلدنا من شر الطغاة و الخوارج , فالهم اكتب لهم الشهادة يا رب و اجعلهم من ورثة جنات النعيم , الموت لكم يا إرهاب نحن في خدمة جيشنا و إن متنا فالهم اكتب لنا الشهادة الله أكبر الله أكبر تحيا الجزائر
0
48 yassine yahoo 2011/08/28
يجب ان نعرف بأن هؤلاء ارهابيين حرقهم الله .و الرحمة عاى شهداء الواجب.
0
49 farid el tarf 2011/08/29
تحيا الجزائر ...يحيا الرئيس ...يحيا الجيش......القاعدة تساوي صفر في نظر اغلب الجزائريين....
0
احمد
2011/08/30
اللهم ارحمهم ماتوا في سبيل اعلاء كلمة الله
0
  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: