حركة الشباب الإرهابية تشن عدة هجمات بغرب العاصمة الصومالية مقديشو

أفادت وسائل إعلامية، اليوم الأربعاء، أن حركة الشباب الإرهابية، شنت هجوما على مدينة افقوى بشمال غرب العاصمة الصومالية مقديشو، ما أدى إلى مقتل 10 جنود ومدنيين قبل أن تنسحب.

وذكرت وكالة "فرانس برس" الفرنسية، أن الهجوم وقع أمس الثلاثاء، واستهدف عدة مركز للشرطة ومعسكرات للجيش باستخدام سيارة مفخخة. كما سمع تبادل عنيف لإطلاق النار في أنحاء عدة من المدينة. وأضافت الوكالة، أن الإرهابيين انسحبوا من المدينة قبل وصول قوات الإتحاد الإفريقي المتمركزة خارجة المدينة .

وفي هذا الصدد، قال عبد القادر أحمد، المسؤول في شرطة افقوي، لـوكالة فرانس برس، إن الإرهابيون انسحبوا من المدينة وعاد الهدوء، مشيرا إلى أن القوات الحكومية الصومالية تسيطر على الوضع". وأضاف،  "ليس لدينا عدد محدد للقتلى، ولكننا أحصينا حتى الآن نحو 10 جثث، هم جنود ومدنيون، ووقعت كذلك خسائر في صفوف المهاجمين". ومن جهتها، أكدت قوة الاتحاد الأفريقي في الصومال على "تويتر"، تفجير سيارة استهدف مركزا للشرطة، وقالت إن "القوات الصومالية صمدت في مواقعها بانتظار وصول تعزيزات، وبعد ذلك هرب الإرهابيون من الشمال وحرقوا منازل في قرية"، بدون أن تقدم حصيلة للهجوم. فيما أكدت حركة الشباب الموالية لتنظيم القاعدة في بيان لها، أن "عناصرها قتلوا 35 جنديا صوماليا واستولوا على كميات كبيرة من المعدات العسكرية".

موضوع : حركة الشباب الإرهابية تشن عدة هجمات بغرب العاصمة الصومالية مقديشو
0 من 5.00 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0

(0 )

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة: