أحد مسافري “طارق بن زياد”.. “كرايسلر” أصبحت رمادا

أحد مسافري “طارق بن زياد”.. “كرايسلر” أصبحت رمادا

صرح أحد المسافرين الذين كانوا على متن باخرة طارق بن زياد والتي تعرضت للاحتراق أول أمس أنّ سيارته من نوع “كرايسلر” ما قيمتها مليار ونصف المليار سنتيم أصبحت رمادا.

ولايزال المسافر صاحب السيارة تحت الصدمة نظرا للخسائر التي لحقته بعد حادثة نشوب حريق بمرأب باخرة “طارق بن زياد” التي كانت في رحلة من مارسيليا نحو الجزائر.

وحسب التحقيقات الأولية فإن الحريق شب في سيارة محملة بمفرقعات، وانتشرت النيران بسرعة في 35 سياراة أخرى.

قبل أن يتم السيطرة على الحريق من قبل رجال الاطفاء والاتجاه بالباخرة نحو جزيرة ألميريا الاسبانية، ليتم نقل 51 مسافرا نحو ميناء وهران أمس الاثنين.

كما حل مساء اليوم الثلاثاء باقي المسافرين بميناء الجزائر، على متن باخرة طاسيلي 2.

التعليقات (0)

الإستفتاء

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة