أربعة أشخاص أمام العدالة لتورطهم في الإنخراط في جماعة إرهابية تنشط بالعراق

أربعة أشخاص أمام العدالة لتورطهم في الإنخراط في جماعة إرهابية تنشط بالعراق

استعرضت أمس، جنايات العاصمة، قضية المتهمين الأربعة، ينحدرون من غرب الجزائر، ويتعلق الأمر بالمدعوين ”ب. مختار” المنحدر من بلعباس، ”ص. توفيق”، ”ب. ي” و”ش. يحي”،وجهت إليهم جناية الإنتماء إلى جماعة إرهابية تنشط بالخارج، وعليه فقد طالب ممثل النيابة العامة بإدانتهم بـ10 سنوات و500 ألف دج غرامة مالية نافذة. وحسبما جاء في الجلسة من حيثيات، تعود إلى سنة 2006، حيث صرح المتهم الأول مختار ”س. محفوظ ” المدعو ”أبو شهاب”، أنه حضر زفاف ابن ”علي بلحاج”، هذا الأخير الذي عرض عليه فكرة الإلتحاق بالجماعات التي تنشطببلاد الرافدين إلا أنه رفض الأمر لكنه وعده بالبحث عن شباب في بلعباس وتجنيدهم، وهي التصريحات التي أنكرها المتهم أثناء مثوله للمحاكمة، أين أكد أنه بالفعل حضر حفل الزفاف لكنه لم يعرض عليه فكرة الجهاد في العراق.

وبدورهم فنّد باقي المتهمون التهم الموجهة إليهم، غير أن ممثل الحق العام أشار إلى أن التهمة ثابتة في حقهم خاصة وأنه استدل بتصريحاتهم الواردة في محاضر الإستجواب أمام مصالح الضبطية القضائية، أين أكدوا انضمامهم إلى جماعة إرهابية تنشط بالخارج. كما حضر جلسة المحاكمة شاهدين، الأول يدعى ”ب. ي” كونه يعيش بنفس القرية بعين تيموشنت، أين يقطن أحد المتهمين على أساس أنه قد عرض عليهم فكرة التجنيد وأمام طلبات النيابة، تم تأجيل الفصل في القضية بعد المداولة القانونية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة