إرهابيون فخخوا علبة حلويات لاستهداف حاجز للدرك في‮ ‬بومرداس

إرهابيون فخخوا علبة حلويات لاستهداف حاجز للدرك في‮ ‬بومرداس

استنفار أمني بعد اختفاء 4 سيارات بزموري يرجح استعمالها في عمليات إنتحارية

تمكنت مصالح الأمن في الآونة الأخيرة، من توقيف شبكة دعم العناصر الإرهابية المسلّحة، متكونة من 8 عناصر، تورّط اثنان منها في تقديم علبة حلويات محشوة بالمتفجرات في موكب عرس لمصالح الدرك قبل أسبوع، بمنطقة عين الحمراء ببرج منايل في بومرداس، حيث لازالت المنطقة تشهد حالة استنفار قصوى، واختفاء 4 سيارات فاخرة بزموري، يرجح توجيهها للتفجيرات الإنتحارية ومحاولة الجماعات الإرهابية لأكثر من مرة استخدام الهجوم المباشر على مختلف الحواجز الأمنية.

وحسب مصادر موثوقة، فإن جماعة إرهابية مسلّحة منظوية على الأرجح تحت لواء كتيبة الأنصار، عمدت الأسبوع الفارط، إلى حشو علبة حلويات بكمية من المتفجرات وتكليف عنصري دعم، ينحدران من بلدية كاب جنات، بتقديمها أمام عناصر الدرك الوطني المتواجدين بالحاجز الأمني بمنطقة عين الحمراء في برج منايل، حيث عمد العنصران إلى التنكر في زي مواطنين عاديين رافقا موكب عرس أثناء مروره عبر الطريق، وعند وصولهما إلى الحاجز، قام أحدهما بتقديم المتفجرات لأحد عناصر الدرك في شكل علبة مملوءة بالحلويات، إلا أن فطنة الدركي الذي قام بوضع العلبة جانبا، جنبته وزملاءه الكارثة، بعد انفجارها بعد لحظات من مرور الموكب، بدون أن تخلف أضرار مادية أو بشرية. وكان الدركي قد تعرف على الشاب الذي لا يتعدى عمره 26 سنة، أين تم توقيفه مباشرة رفقة سائق السيارة ببلدية كاب جنات، ثم التوصل إلى باقي أفراد خلية الدعم المتكونة من 6 عناصر، ينحدرون من قرى جنات، عين الحمراء وبن والي، لايزال التحقيق والتنسيق رفقتهم للوصول إلى مخططات الجماعات الإرهابية وكذلك أماكن نصب مخابئها، خاصة بعد القضاء على الإرهابيحبيب مرادالمكنىنوحأمير كتيبة الأرقم، رفقة مساعده المكنىالزبيرالمكلف بالإتصال في نفس الكتيبة الأسبوع الفارط، بعين الحمراء، وهو بصدد نقل كمية من الأدوية والضمادات، واسترجاع مبلغ مالي من العملة الصعبة كانت بجيبهحسبما أفادت به مصادرنا، والتي كانت موجهة لتضميد جراح الإرهابيتاجر زهيرالمكنىحمزة، الذي استخلف شقيقهموح جاكالمقضى عليه بتكليفه بالإختطافات وجمع الأموال على مستوى كتيبة الأرقم، الذي أصيب بطلقات قوات الجيش التي حاصرته رفقة عنصرين أثناء زيارة أهله بقريةأولاد زيانببلدية لقاطة مؤخرا.

في حين، لاتزال تتواصل عمليات تمشيطية واسعة النطاق بالعديد من مناطق ولاية بومرداس وباقي مناطق الوسط بالبويرة وتيزي وزو، وانقطاع مستمر للإتصالات الهاتفية منذ الخميس الفارط، تحسبا لاعتداءات إرهابية محتملة، خاصة بعد سرقة 4 سيارات من نوعكونغووشوفروليهمن مدينة زموري الأسبوع الفارط، من قبل شبكات مجهولة الهوية لم تظهر إلى حد الآن، مما يرجححسبما أفادت به مصادرناإلى استغلالها في تفجيرات انتحارية في محاولة من الجماعات الإرهابية إلى استخدام السيارات الفاخرة في هذا النوع من التفجيرات، بهدف عدم جلب الإنتباه، كون السيارات المعروفة بـطويوتاوهيلوكسوغيرها من السيارات المغطاة، يتم توقيفها وتفتيشها بمجرد وصولها إلى الحواجز الأمنية، كما يأتي هذا الإستنفار على خلفية توجه الجماعات الإرهابية إلى أسلوب الهجوم المباشر على الحواجز الأمنية، آخرها قبل أيام بعد إقدام إرهابيون على التنقل بواسطة سيارة نحو الحاجز الأمني للدرك الوطني بمنطقةالعرجةبقرية بن والي ببلدية كاب جنات، وإطلاق وابل من الرصاص أدى إلى جرح عدد من الدركيين.


التعليقات (10)

  • بلال

    اتمنى اليوم لي اشوف ****ه الجزائر هادئة بدون ارهاب كما كانت قبل العشرية السوداء

  • يارب انسف هوءلاء الخوارج و حفظ افراد الجيش الوطني الشعبي بجميع هيئاته

  • sami

    يحيا الجيش الوطني الشعبي وتحيا الأمة الجزائرية

  • radwane

    يقول رسول الله ( الخوارج كلاب النار ) في الدنيا و الاخرة يا رب احمي الجزائر من هذه الكلاب

  • ines

    ya rab ihmi aljazair wa kon fi 3awn al jaych lwatani cha3bi wa koul man yasshar li himayat biladan

  • sousou ksar el hiran

    ya rabi i7fad aljazair

  • وليد كلاش

    يحيا الجيش الوطني الشعبي و نتمني من. الارهابيين أن يتوبو الي الله تعالى

  • يحيا الجيش الوطني الشعبي و نتمني من. الارهابيين أن يتوبو الي الله تعالى

  • مجيد

    على قوات الامن القضاء على شبكات الدعم بلا رأفة ولاشفقة فهم أشد شرا وخطرا من الموجودين في الجبل لأنهم يستغلون الشباب من أجل مصالحهم , استأصلوهم باذبح والقتل والتعذيب فهذا جائز مع هؤلاء الخونة المنافقين الذين باعوا البلاد, تحيا الجزائر

  • محمد

    تيحيا الجزائر ويحيا الجيش الوطني الشعبي والقوات الخاصة والموت لارهاب

أخبار الجزائر

حديث الشبكة