إصابات “كورونا” تقفز إلى 23 مليونا وإسبانيا وإيطاليا تعودان إلى نقطة الصفر

إصابات “كورونا” تقفز إلى 23 مليونا وإسبانيا وإيطاليا تعودان إلى نقطة الصفر

تجاوز عدد الإصابات بفيروس “كورونا” في العالم حاجز الـ 23 مليونا في تسارع كبير وظهور بوادر موجة ثانية أعادت الوباء حتى إلى الصين وإسبانيا وإيطاليا.

ووفق إحصاء محيّن أجرته وكالة الأنباء “فرانس برس” استمدت فيه معلوماتها من المنظمات الدولية وسلطات البلدان العالمية، فقد ارتفعت الإصابات بـ”كورونا” إلى 23 مليونا و 3 آلاف و79 إصابة معلنة.
وتوفي بسبب الجائحة إلى حدّ اليوم 804.000 مصاب، وتماثل للشفاء 15 مليونا و 742.473 شخص، فيما تبقى الولايات المتحدة الأكثر تضررا بالوباء بحاصل 5.6 مليون مصاب.
وفي هذا السياق، سجّلت أمريكا حصيلة مفزعة للوفيات في آخر 24 ساعة بواقع 1067 وفاة، لترتفع الحصيلة الإجمالية إلى 175 ألف و 245 وفاة، مع تسجيل أزيد من 47 ألف إصابة.
وتلي البرازيل أمريكا كأكثر البلدان تضررا بإحصائها أزيد من 3 ملايين ثم الهند باقترابها من 3 ملايين إصابة بعد تسجيلها 69.878 حالة ووفاة 945 مصاب.
وقد ظهرت بوادر موجة ثانية للجائحة أعادت الوباء القاتل حتى إلى دول استطاعت التغلب على الفيروس ورفعت إجراءات الحجر الشامل، مثل الصين وإسبانيا وإيطاليا وسويسرا.
وحسب إحصاء جامعة “جونز هوبكنز”، فقد أصبحت إسبانيا بؤرة جديدة للوباء، حيث سجلت أمس 3650 حالة مؤكدة، وهو أعلى معدل منذ ماي الماضي، ليرتفع الإجمالي إلى 386 ألف و 54 حالة ووفاة 28.838 مصاب.
كما تعرف إيطاليا قفزة في عدد الإصابات والوفيات لليوم الثالث على التوالي، حيث سجلت أمس 947 إصابة جديدة ووفاة 9 مصابين، ليرتفع إجمالي المصابين إلى 257065 والوفيات إلى 35427 وفاة.
وتشهد الصين التي ظهر فيها الوباء أولا في شهر ديسمبر وتغلبت عليه، عودة طفيفة لوباء “كورونا”، فبعدما لم تسجل أي إصابة لستة أيام متتالية، فقد أحصت أمس 22 حالة وافدة.

وعلى النطاق العربي، فإن شبح الحجر الصحي بات هو الأقرب إلى التجسيد في المغرب، حيث سجلت أمس أعلى حصيلة وفيات لها منذ انتشار الوباء في البلاد.
وفي هذا السياق، أعلنت السلطات الصحية أمس عن تسجيل 42 وفاة و 1609 حالة إصابة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 49 ألفا و 247 شخص، تعافى منهم 34 ألفا و 199 وتوفي 817 مصاب.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=874592

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة