تفكيك شبكة لتهريب الآثار وحجز تماثيل وقطع نقدية في وادي جر بالبليدة

تفكيك شبكة لتهريب الآثار وحجز تماثيل وقطع نقدية في وادي جر بالبليدة

الدرك أوقف 4 أشخاص من عين الدفلى كانوا على متن سيارة “ميڤان”

تمكن أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بوادي جر التابعة للمجموعة الإقليمية بالبليدة من تفكيك شبكة مختصة في تهريب القطع الأثرية والمتاجرة بها.

وحسبما أفاد به بيان صادر عن المجموعة الإقليمية للدرك، فإن الشبكة تتكون من أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 31 و46 سنة، حيث جاءت عملية توقيفهم وتفكيك الشبكة بعد تلقي معلومات تحصل عليها أفراد الدرك تفيد بنشاط هذه الشبكة، ليتم رسم خطة محكمة مكنت من الإطاحة بأفرادها الذين أظهرت التحقيقات أنهم من إقليم ولاية عين الدفلى، وأنهم تنقلوا إلى وادي جر على متن سيارة من نوع “رونو ميڤان” للمتاجرة بالآثار المنهوبة.

وقد مكنت عملية الدرك من حجز 190 قطعة نقدية أثرية تعود إلى حقبة زمنية قديمة، وحجز تمثال وهو عبارة عن رأس من المعدن يجسد سيدة فرعونية، إلى جانب تمثال آخر صغير لإمرأة أخرى، ومبلغ مالي يقدر بأكثر من 74 مليون سنتيم من عائدات بيع تلك القطع الأثرية. وبعد الانتهاء من الإجراءات تم تقديم أفراد الشبكة أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة العفرون، الذي أحال ملف القضية إلى قاضي التحقيق لنفس المحكمة، مع مواصلة التحقيق وانتظار صدور نتائج الخبرة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة