الإطاحة بـ15 مروّج مخدرات عشية عيد الأضحى

الإطاحة بـ15 مروّج مخدرات عشية عيد الأضحى

كثفت مصالح الدرك الوطني عشية عيد الأضحى المبارك، إجراءات الرقابة والتفتيش عبر الأماكن المشبوهة والأحياء المعروفة بالإجرام، في خطوة لتضييق الخناق على مروجي المخدرات والأقراص المهلوسة الذين تعودوا على استغلال هذه الفترة  وانشغال أجهزة الأمن بتأمين أجواء العيد، من ترويج كميات ضخمة من السموم أوساط المجتمع، حيث أسفرت العمليات التي خاضتها ذات المصالح في مناطق متفرقة من ربوع الوطن، عن توقيف ما لا يقل عن 15 مروجا وحجز ما يزيد عن 3,5 كغ من الكيف المعالج، فضلا عن 163 قرص مهلوس. 

 وفي هذا الصدد، سجل غرب الوطن خلال الفترة الممتدة بين 8 و14 نوفمبر الجاري أكبر عدد من القضايا المعالجة من طرف وحدات الدرك الوطني، حيث تمكن أفراد سرية أمن الطرقات بولاية تلمسان يوم 13 نوفمبر الجاري، خلال قيامهم بدورية على طول الطريق السيار شرق _ غرب بجسر عين الحجر، من توقيف مروج على متن سيارة ”بيجو 5,5” بحوزته 500 غرام من الكيف المعالج، في حين ألقى أفراد الفرقة الإقليمية بحاسي بن عقبة ولاية وهران، القبض على شخص ذي سوابق عدلية بحوزته 180 غرام من الكيف المعالج، بعدما تم إلقاء القبض عليه بتاريخ الـ12 من نفس الشهر، على متن دراجة نارية.ومن جهتهم، قدم أفراد الفرقة الإقليمية بالدار البيضاء في 14 نوفمبر الجاري، مروجا أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة وهران، بتهمة حيازة 78 غرام من الكيف المعالج وقيمة مالية قدرها 38400 دج تمثل عائدات بيع المخدرات، أين تم إيداعه السجن.وفي نفس السياق، تمكن عناصر الفرقة الإقليمية ببومهرة أحمد ولاية ڤالمة من توقيف شخص بحوزته 40 قرصا مهلوسا، وبعد مواصلة التحريات توصل المحققون إلى القبض على اثنين من شركائه بحوزتهم 500 غرام من الكيف المعالج، بينما أسفر تدخل أفراد الكتيبة الإقليمية بسكيكيدة يوم 14 نوفمبر عن توقيف ثلاثة مروجين بحوزتهم 1,5 كلغ من الكيف. أما بولاية عين الدفلى فقد لاذت مجموعة من الأشرار كانوا على متن سيارتين ودراجة نارية على جانب الطريق الوطني رقم 04 بالفرار باتجاه خميس مليانة بعدما تفطنوا لقدوم عناصر الدرك الوطني الذين تمكنوا من استرجاع 484 غرام من الكيف بعين المكان.وبتاريخ 12 من نفس الشهر، قام أفراد الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بالتلعة التابعة لولاية سطيف، بتوقيف شخص واحد بحوزته 0,4 غرام من الكيف المعالج، حيث سمحت التحريات التي تم مباشرتها، من توقيف شريكيه اللذين عثر بحوزتهما على 34,6 غرام من الكيف المعالج وقيمة مالية تقدر بـ4000 دج، كما توصلت عناصر فرقة سيدي عيسى ولاية مسيلة إلى الإطاحة بمروج مخدرات بحوزته 40,9 غرام من الكيف وبعد الحصول على إذن بالتفتيش، قام أفراد الدرك بحجز 123 قرص مهلوس بمنزل المتهم المتواجد بمنطقة سيدي عيسى، قبل أن تقود التحريات إلى توقيف شريكه وحجز 102,1غرام من الكيف المعالج بمنزل هذا الأخير.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة