الشلف “بدات تدور”، وصايب يتدارك النقائص

الشلف “بدات تدور”، وصايب يتدارك النقائص

تمكن فريق

أولمبي الشلف في ثاني خرجة ودية تحضيرية لعبها الفريق أول أمس أمام النادي البنزرتي بحمام بورقيبة، من ترك انطباع حسن رغم عجز أشبال المدرب موسى صايب على تحقيق الفوز، إلا أن مردود “السلفاوة” كان أحسن بكثير من ذلك الذي أبانه في أول امتحان أمام الصفاقس التونسي الذي يدربه الجزائري عز الدين آيت جودي، والذي انتهى بفوز هذا الأخير بثلاثية كاملة، والملاحظ في هذا الاختبار هو أن القائم على العارضة الفنية للاولمبي موسى صايب قد تمكن من تدارك أبرز النقائص المسجلة خلال الامتحان الودي الأول أمام الصفاقسي، خاصة على مستوى الدفاع وبدرجة أخص وسط الميدان الذي كان بمثابة نقطة الضعف في مباراة الصفاقس التونسي والتي مكنت هذا الأخير من الوصول إلى مرمى الحارس الدولي الوناس ڤاواوي في ثلاث مناسبات كاملة.

غاب مسعود غابت الأهداف

وقد عرفت المباراة غياب المهاجم محمد مسعود الذي تنقل بداية هذا الأسبوع إلى الجزائر بعد وفاة أحد أقاربه، والذي عاد أمسية أول أمس إلى عين دراهم مكان تواجد الفريق، وكان غياب هداف الفريق والبطولة الموسم المنصرم واضحا وجليا للعيان، فغيابه صاحبه غياب الأهداف على اعتبار أنه اللاعب الوحيد في الاولمبي الذي يتمكن من فك شفرة التهديف في هجوم فريقه.

صايب رفض المغامرة بحسني، وسوداني مازال بعيدا عن المنافسة

كما عرفت المواجهة غياب المهاجم سوداني الذي مازال لم يتماثل بعد للشفاء من الاصابة التي يعاني منها، والتي حالت دون مباشرته التدريبات مع التشكيلة إلى حد الآن، على أن يستأنف قبل نهاية هذا الأسبوع، في حين رفض المدرب موسى صايب المغامرة بالظهير الأيمن حسني رغم من اندماجه في المجموعة بصفة عادية بعد انتهاء برنامجه الخاص الذي خضع له.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة