الشيخ الجيلالي رفض منصب مفتي الجمهورية

الشيخ الجيلالي رفض منصب مفتي الجمهورية

كشف الهاشمي العربي، وهو أحد التلاميذ المقربين من المرحوم الشيخ العلاّمة عبد الرحمن بن محمد الجيلالي، أن الفقيد تلقى قبل وفاته عدة عروض لتقلّد مناصب سامية في الدولة، خاصة في قطاع الشؤون الدينية والأوقاف. وقال ذات التلميذ، أن العلاّمة الشيخ الجيلالي رفض كل تلك العروض على مدار مسيرته الطويلة، والتي فضّل أن يخصّصها لطلب العلم والمعرفة والتأليف، وكان آخر منصب عُرض على المرحوم، هو مفتي الجمهورية، وهو المشروع الذي لم يرَ النور لعدم وجود أسماء في مرتبة الشيخ عبد الرحمن الجيلالي.


التعليقات (6)

  • mirage

    mes sincères condoléances.que dieu vous bénisse et vous accueillera dans son vaste paradis.personne ne pourra remplacer cheikh El Djilali.C'est une personnalité éminente qui a su nous honorer avec ses écrits sur l'islam.

  • جميلة لعجالي

    الله يرحمه و يثبته عند السؤال و يسكنه فسيح جنانه

  • Dr Noureddine

    رحمة الله عليك يا امام الاقطاب الجزائرين مثلك مثل الائمة ابن باديس وسحنون الدين افنوا حياتهم لخدمة الاسلام و المسلمين ان فقدانكم لشيئ عضيم رحمكم الله جميعا و جعلكم من المقربين للمصطفى الامين في جنات النعيم.
    د. نورالدين

  • عمار

    نسأل الله له الرحمة والمغفرة وأن يجعل قبره روضة من رياض الجنة ويسكنه فسيح جنانه.  

  • mohammed

    رحمة الله عليك يا امام الاقطاب الجزائرين مثلك مثل الائمة ابن باديس وسحنون الدين افنوا حياتهم لخدمة الاسلام و المسلمين ان فقدانكم لشيئ عضيم رحمكم الله جميعا و جعلكم من المقربين للمصطفى الامين في جنات النعيم…………………….

  • غلط

    غلط كبير أن يقال أن الجزائر لم تعد تنجب علماء ؟ ونقول إن الجزائر ولادة منذ ما قبل التاريخ وإلى اليوم وما بعد اليوم وزوروا أنحاء الوطن لتعرفوا قامات العلماء على مختلف الأعمار .. ونقول لكم ما تقولونه هو على مستوى رقعتكم لأنكم لا تعرفون إلا فلانا وعلانا.. وأتحدى كل واحد منكم إن كان زار اصقاع الجزائر وعرف رجالاتها . وعليه فرحم الله كل المشايخ الذين انتقلوا إلى جوار ربهم . وأعان كل المشايخ الذين يؤدون مهامهم بعيدا عن أضواء ترهاتكم.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة