” الصحراويون” لحقوق الانسان عازمون على مواصلة مقاومتهم السلمية

” الصحراويون” لحقوق الانسان عازمون على مواصلة مقاومتهم السلمية

أكد مسجون سياسي صحراوي سابق و عضو في وفد المناضلين الصحراويين لحقوق الانسان بالأراضي المحتلة السيد حسان داح السبت بالجزائر العاصمة أن القمع الذي يمارسه النظام الاستعماري المغربي لن يحبط من عزيمة الصحراويين بالأراضي المحتلة ولن يثنيهم عن مواصلة المقاومة السلمية حتى الاستقلال

و أشار السيد داح المتحدث باسم الوفد المكون من 11 مناضلا صحراويا لحقوق الانسان بالأراضي المحتلة خلال زيارته الى مقر المنظمة الوطنية لأبناء الشهداء الى “القمع الذي يمارسه المحتل المغربي” مؤكدا أن “هذا القمع لن يحبط من عزيمة المقاومة السلمية للشبان الصحراويين على مواصلة كفاحهم حتى يتم تنظيم استفتاء لتقريرالمصير”.

و اضاف أنه “يتعلق الأمر بشباب يتحدي الاستعمار بشكل سلمي” مشيرا الى عزم هؤلاء الشبان من المدن الصحراوية المحتلة و مدن جنوب المغرب و الاقامات الجامعية على “تسليط الضغط على المحتل بشكل سلمي”.

و من جهته أكد الأمين العام للمنظمة الوطنية لأبناء الشهداء السيد طيب هواري أن “كفاح الصحراويين بالأراضي المحتلة غير نظرة العالم بأكمله من هذه القضية” مشيرا الى الدعم الذي تلقته المناضلة أمينتو حيدار اثناء اضرابها عن الطعام”.

و اضاف أن “القضية الصحراوية شهدت منعرجا حاسما بالنسبة للرأي العام الدولي ولهذا ينبغي مواصلة المقاومة السلمية بالاراضي المحتلة”.

و بعد أن ذكر بالموقف الفرنسي في مجلس الأمن الأممي الذي يرفض توسيع صلاحيات المينورسو الى مجال مراقبة احترام حقوق الانسان بالصحراء الغربية تساءل السيد هواري عن الدوافع التي تجعل فرنسا “تؤيد بلدا شيد جدارا فاصلا بالصحراء الغربية اسوا من جدار اسرائيل وحائط برلين”.

و في اطار تحضير فعاليات الذكرة ال35 لانشاء المجلس الوطني للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية سيتم تنظيم نشاطات مشتركة بين المجلس و لجنة المجموعة البرلمانية الجزائرية الصحراوية التي يترأسها السيد هواري على مستوى المجلس الشعبي الوطني.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة