العثور على رسالة تضم قائمة مسؤولين بالشرق مستهدفين من طرف الإرهاب

العثور على رسالة تضم قائمة مسؤولين بالشرق مستهدفين من طرف الإرهاب

علمت النهار

أن قيادة الناحية العسكرية الخامسة، قد حولت الإرهابيين الموقوفين نهاية الأسبوع الماضي، بتخوم الجهة الشمالية الغربية أثناء حملة تمشيط واسعة النطاق، التي أعقبت العملية الإجرامية التي استهدفت موكب الدرك الوطني ببرج بوعريريج، إلى مقرها الكائن بسطح المنصورة بقسنطينة، للتحقيق معهم واستغلال معلومات جديدة لضرب تنظيم الجماعة السلفية للدعوة والقتال بيد من حديد.  رغم  سرية التحريات للحفاظ على نجاعة الإجراءات التي سيتم اتخاذها، إلا أن المصادر ذاتها قالت أنه تم العثور بحوزة أحد الإرهابيين الموقوفين على رسالة محررة في سنة 2007، موجهة إلى أمير تنظيم الجماعة السلفية للدعوة والقتال عبد المالك دروكدال المكنىأبو مصعب عبد الودود، تضمنت القائمة عدد من الإطارات الأمنية والمسؤولين النافذين بالشرق يجري التحضير لتصفيتهم جسديا، وفسرت عدم وصول الرسالة إلى الرجل الأول في التنظيم الإرهابي، بالحصار الأمني المضروب على الجماعات المسلحة وتشديد الخناق عليها بالناحيتين العسكريتين الأولى والخامسة، فضلا عن صعوبة تنفيذ هذا المخطط، بحكم أن الحصار المفروض على المسلحين لا يسمح بتنظيم عمليات تصفية جسدية، بدليل تغيير استراتيجية العمليات الإجرامية بالتفجيرات والهجمات الغادرة.      


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة