العملية تندرج ضمن برنامج القضاء على مشكل ندرة المياه…مديرية الموارد المائية بالبليدة تشرع في إنجاز مشروع استغلال مياه الينابيع

العملية تندرج ضمن برنامج القضاء على مشكل ندرة المياه…مديرية الموارد المائية بالبليدة تشرع في إنجاز مشروع استغلال مياه الينابيع

ستشرع مديرية الموارد المائية التابعة لولاية البليدة خلال الأيام القليلة المقبلة في انتهاج خطة جديدة خاصة بعملية استغلال مياه الينابيع الجبلية بعد تعرضها لعملية المعالجة الدقيقة وذالك من أجل تزويد المناطق التي تعاني من مشكل ندرة المياه.
وسيمس هذا المشروع مجموعة من المناطق الجبلية الشرقية التي ستكون فيها الانطلاقة بالمكان المسمى المقطع الأزرق التابع لبلدية بوقارة المعروف بانتشار الينابيع الجبلية الطبيعية بصورة كبيرة التي ستشرع فيها مديرية الموارد المائية بعملية معالجة مياه هذه الأخيرة من ناحية تركيبتها الكيميائية ومدى تضمنها لشروط المياه الصالحة للشرب، تحاول من خلالها استغلال كل الينابيع المتواجدة هناك وذالك في إطار خلق مصدر تزود جديد الذي خصص له مسؤولوالقطاع غلافا ماليا وصل إلى 400 مليار سنتيم سيوزع على عملية المعالجة وإنشاء محطات تصفية جديدة والأخرى خاصة بعملية التوزيع ستستفيد منها العديد من بلديات المنطقة الشرقية كبلدية بوقارة والبوينان اللتان تعانيان من مشكل نقص المياه الشروب أين سيمسح هذا المشروع بتوفير المياه بصورة يومية تصل إلى كمية 300 لتر في الثانية وبالتالي سيتم القضاء على المعاناة اليومية التي يواجهها سكان هذه المناطق وبصفة خاصة في فصل الصيف الذي يواجه فيه هؤلاء كل أنواع المعاناة بسبب ظاهرة تذبذب التزود بالمياه الشروب تدفع بهم إلى قطع مسافات طويلة من أجل الحصول على حاجياتهم من الماء أوإلى شرائها من أصحاب الصهاريج المتنقلة.
من جهة أخرى، ستنطلق المديرية أيضا في مشروع تنموي آخر يتمثل في إنشاء محطة تصفية جديدة بحي توارق التابع لبلدية أولاد عيش يقوم بتوفير المياه الشروب لمختلف المجمعات السكانية المتواجدة بالبدية وخاصة المجمعات الجديدة التي عرفت انتشارا كبيرا في الآونة الأخيرة بالإضافة إلى حي بن عاشور القريب من المكان وهذا قبل نهاية السنة الجارية .


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة