المخرج الحائز على جائزة أحسن فيلم “عبد اللطيف عبد الحميد” لـ “النهار”:انتهيت من فيلم عن الوحدة بين سوريا ومصر، يستحضر مواقف جمال عبد الناصر والأسد

المخرج الحائز على جائزة أحسن فيلم “عبد اللطيف عبد الحميد” لـ “النهار”:انتهيت من فيلم عن الوحدة بين سوريا ومصر، يستحضر مواقف جمال عبد الناصر والأسد

انتهى المخرج “عبد اللطيف عبد الحميد”، الحائز على جائزة أحسن فيلم في المهرجان الدولي للفيلم العربي بوهران، من تصوير فيلمه الجديد “أيام الضجر” من إخراجه وتأليفه، الذي صوره في أراضي الجولان، والذي يتحدث فيه عن الأشهر الأولى للوحدة العربية بين مصر وسوريا.
وقال المخرج لـ “النهار”، أثناء تواجده بوهران، إن الفيلم سيركز على الصراع الأبدي بين الدول العربية والولايات المتحدة والضغط الذي تمارسه هذه الأخيرة على الدول العربية، بالإضافة إلى استعراض العلاقات العربية – العربية، في تلك الفترة. كما سيتم في الفيلم تجسيد شخصيات تاريخية كجمال عبد الناصر وحافظ الأسد وضباط من الدولتين.
وعن سبب اعتماده على وجوه فنية جديدة، قال المخرج إن أغلب الفنانين السوريين منشغلين بالأعمال الدرامية، خاصة في فترة تصويره للفيلم، حيث يركز معظم الفنانين على الأعمال الرمضانية.
وأوضح المتحدث أنه اعتمد على مادة أرشيفية دسمة، حيث اعتمد على الكتب التاريخية، الصحف والمجلات، والأرشيف، أحمد الأحمد ممثل قدير وباقي الوجوه جديدة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة