“الموقعون بالدماء” تتبنى هجوم الجزائر وتؤكد احتجاز 41 من الرعايا الغربيين

“الموقعون بالدماء” تتبنى هجوم الجزائر وتؤكد احتجاز 41 من الرعايا الغربيين

 

تبنت كتيبة “الموقعون بالدماء” المنشقة عن القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بشمال مالي الهجوم على منشأة بترولية جنوب الجزائر وقع اليوم الأربعاء، وقالت إنها تحتجز رعايا غربيين.   ونقل موقع صحراء ميديا المتخصص في شؤون الساحل عن المسؤول الإعلامي لكتيبة “الموقعون بالدماء”، التي أسسها ويقودها الجزائري مختار بلمختار المكنى بخالد أبو العباس، أن “فدائيين من الكتيبة سيطروا على منشأة تابعة للشركة البريطانية بريتش بيتروليوم (Bp)، في عين أمناس جنوب الجزائر”. وأضاف أنهم “يحتجزون 41 من الرعايا الغربيين من بينهم 7 أمريكيين وفرنسيين وبريطانيين ويابانيين”، مضيفا أن “خمسة من المحتجزين في المصنع و36 في المجمع السكني”. ومختار بلمختار المعروف “ببلعور” هو من أصل جزائري وانشق سابقا عن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي وأسس كتيبة “الموقعون بالدماء”، متوعداً كل من يشارك أو يخطط للحرب في شمال مالي. وكانت مجموعة مسلحة جاءت من مالي هاجمت صبيحة الاربعاء منشأة لشركة بريتش بتروليوم البريطانية النفطية في عين أمناس بالجزائر، ما أسفر عن مقتل شخصين واصابة ستة بجروح،حسب حصيلة رسمية في حين احتجز المهاجمون ستة موظفين آخرين.

 


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=110245

التعليقات (12)

  • بلوافي

    اللهم أحفظ هذا البلد وسائر بلاد المسلمين

  • fayza

    hda wach khas? ALLACH BOUTEF KHALIT LES AVIONS TRAVERSER LE CIEL ALGERIEN DOK TARTAK ALA RISSANNA

  • أمل عبد الرحمان

    الاسلام بريء من جراءم الارهاب و ري يحفظ دزاير وكل المسلمين

  • بثينة

    ان كل شيئ يقوم به المرء يبرره بالشيطان و يقول لقد اخطئت انه عمل الشيطان و لكن الان الحجة اصبحت أقوى و يبرر القتل العمدي النهب و المنكرات و المحرمات بالاسلام فاقول الاسلام حاشه فديننا دين محبة و رأفة و غفران

  • جزائري عنيد

    الجميع اصبح يريد الضرب وبكل قوة ودون رحمة لمن يريد زعزعة استقرار الجزائر والله يحفظ الجزائر

  • علي

    يوم بعد يوم يتضح ان القاعدة انتاج مخابراتي غربي الشعب الجزائري لم يتورط بالجحيم العربي هاهم يختارون الوقت لزعزعة استقرار الجزائر وباذن العلي القدير لن يتمكنوا من ذلك وستزول هذه المحنة وما يؤكد النظرية هو غباء الجزيرة لما تكتب مقال بعنوان غضب في الجزائر لسماحها باستعمال الاجواء الجزائرية لضرب الاسلاميين في مالي العنوان مبطن وفيه خبث لكن الغبي دائما يخطا وتناست الجزيرة ان الغارات على دول اسلامية انطلقت من السيلية فضربت العراق وافغنستان وفلسطين ومن هناك انطلقت كل المؤامرات على العرب انكم في موقف لا يخولكم لتحريض الشعب الجزائري

  • محمد ف

    الله يستر و يحمي وطننا

  • ziad

    لن يستطيع احد ان يزعزع استقرار الجزائر

  • أمن الجزائر لا مثيل له.لكن بعدما حدث يعني ان الامن لم يتفطن لهذه العملية البائسة في أعين المتتبعين.لكنها نوعية بالنسبة للموقعين بالدماء.وهي الكتيبة التي لم تنشق بدورها عن القاعدة في المغرب الاسلامي.و انما تأسست لتكون الحصان الاسود و الورقة الرابحة للقاعدة.وهي بتاتا ليست في مالي .هي في الجزائرلفتح المجال للكر و الفر.و حرب العصابات .و توسيع أرض المعركة.و أزمة الرهائن لا تشوبها شائبة وانما لضرب الاستقرار و لفت الانظار و ربح الوقت و تعطيل مسار الحرب في مالي .و تحريك الامم المتحدة و جمعية حقوق الانسان لصالح الرهائن .و في نفس الوقت تخدم القاعدة للخروج بأقل الاضرار.والقيام بما هو قادم.كضرب الاستقرار في الجزائر لأنه العنصر الفعال في المنطقةو الحليف الاول ضد القاعدة والتي لن يبقي لها وجود بعد 7 أشهر من الان والله أعلم و تحيا الجزائر.

  • Didou belkaiad

    الموقعون بالدماء لم ينشقو عن القاعدة .وانما هي كتيبة من اخراج القاعدة .لديها مهمة تقوم بتنفيذها .1-لفت انظار العالم و جعل العملية انسانية للتطرق للرهائن و اضعاف القضية.2-توسيع أرض الحرب من مالي الي الجنوب الجزائري.3-المطالب المذكورة من طرف التنظيم هي غير قاعدية و انما للتضليل ور بح الوقت و التحضير لما هو قادم…. .القاعدة قامت بعملية انتحارية هنا في الجزائر.و انا اسمي هده العملية .(انتحار القاعدة في بلاد المغرب العربي الاسلامي).في أرص الأحرار و شكرا.

  • khouira

    الجزائر جابت استقلالها برجال في الامس واليوم ما زال كاين فيها ريجال امثال الجيش الوطني لميسمحو ولا خبيث يوطء قدمه الجزائر السبوعة تتخلف بعدها اشبال سبوعة بالمثل كيما بكري كانو كاين الحركة وما دارو والو اليوم ثان الارهاب ودخلاء انشاء الله ما يديرو للبلاد والو وتتتتتتتتتحيا الجزائر بابناها

  • khouira

    الم توافقو على ما كتبت ة

أخبار الجزائر

حديث الشبكة