النصرية أمام حتمية الإطاحة بـ”بونة” وتجديد العهد مع الانتصارات

سيكون فريق نصر حسين

داي أمام حتمية تدارك ما فاته في آخر جولتين، عند استضافته لفريق اتحاد عنابة اليوم بملعب الزيوي، في امتحان جد صعب لتشكيلةالملاحةالتي ستكون مطالبة بعدم التفريط في النقاط الثلاثة التي تبقى أكثر من ضرورية.   

وستدخل تشكيلة النصرية المباراة دون خدمات عناصر أساسية ويتعلق الأمر بثنائي الهجوم، حديوش وحفيظ، لعدم تعافيهما نهائيا للشفاء من الإصابة التي كانا يعانيان منها، وعدم جاهزيتهما لخوض اللقاء، إلى جانب المدافع عباس بفعل العقوبة الآلية المسلطة عليه بعد تلقيه للإنذار الثالث في آخر لقاء أمام جمعية الخروب، وهي الغيابات التي ستضع الطاقم الفني في ورطة  إن صح القولخاصة على مستوى الهجوم، أين وجد المدرب نور بن زكري صعوبات كبيرة في إيجاد البدائل لخلافة هذا الثنائي، خاصة قلب الهجوم حديوش الذي سيترك فراغا كبيرا، غير أن الطاقم الفني بقيادة المدرب نور بن زكري عمل جاهدا على على إيجاد البديل خلال  فترة التحضيرات التي سبقت مباراة اليوم، بمقابل ذلك، ستعرف التشكيلة عودة المهاجم درارجة بعد استنفاذه للعقوبة الآلية التي كانت مسلطة عليه، والتي حالت دون مشاركته في اللقاء السابق أمام جمعية الخروب، وهي العودة التي من شأنها أن تخفف الضغط على الفريق خاصة على مستوى الهجوم. إلى ذلك، وفي خطوة تحفيزية من الإدارة وعد الرئيس محمد تومي لاعبيه بتسليمهم العلاوة الشهرية لشهر مارس المنصرم رفقة علاوة الفوز مباشرة بعد لقاء عنابة اليومر شريطة عدم التفريط في النقاط الثلاثة، وهو ما سيزيد أكثر من عزيمة رفقاء الحارس الدولي عسلة من أجل تجديد العهد مع الا نتصارات ابتداء من مباراة اليوم أمام اتحاد عنابة، كما تجدر الإشارة في الأخير إلى أن الطاقم الفني بقيادة المدرب نور بن زكري قد ركز على مدار الأسبوعين المنصرمين على الجانب النفسي الذي أخذ حصة الأسد، على اعتبار الضغط الكبير المفروض على اللاعبين، دون إغفال الجنب البدني.          

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة