“النهار” تنفرد بنشر الرتب الجديدة وشروط التوظيف لأعوان وضباط الحرس البلدي

“النهار” تنفرد بنشر الرتب الجديدة وشروط التوظيف لأعوان وضباط الحرس البلدي

بعد الطلبات المتزايدة لرؤساء البلديات بخصوص وضع قوة عمومية تحت تصرفهم تمكنهم من القيام بمهامهم المتعلقة بالحفاظ على النظام العام ومهام الشرطة الإدارية

وهي الانشغالات التي رفعها الولاة في اجتماعهم الأخير مع رئيس الجمهورية، الذي أكد على ضرورة إعداد مشروع قانون للشرطة البلدية، صدرت تعليمة لرئيس الحكومة رقم ٠١ المؤرخة في ٠٦ جانفي ٢٠٠٧، المتعلقة بإعداد القوانين الأساسية الخاصة بكل سلك مع التأكيد على ضرورة التقيد بالأحكام العامة للأمر رقم ٠٣ – ٠٦ المؤرخ في ١٥ جويلية ٢٠٠٦، المتضمن القانون الأساسي للوظيف العمومي، حيث نصت المادة الثالثة منه على صدور قوانين أساسية في شكل مراسيم تنظيمية لمختلف الأسلاك، التي يمكن أن ترد فيها استثناءات عن القواعد العامة للأمر رقم ٠٣ – ٠٦ نظرا لخصوصية وطبيعة مهام هذه الأسلاك، كسلك الأمن الوطني، الجمارك، الحماية المدنية، محافظة الغابات وسلك الحرس البلدي.
وبهذا الصدد، اجتمع مندوبو الحرس البلدي لمنطقة الشرق في ملتقى جهوي بقسنطينة أيام ٢٠ و٢١ نوفمبر ٢٠٠٧ موازاة مع باقي المناطق الأخرى وذلك لوضع وإعداد نموذج خاص بقانون الشرطة البلدية الذي سيتم بموجبه إدماج أعوان الحرس البلدي لتنتقل مهامهم المتمثلة في مساعدة الجيش الوطني الشعبي في العمليات التمشيطية بالجبال الى مهام الشرطة الإدارية، كشرطة العمران، البيئة، تنظيم الأسواق القارة، القضاء على الفوضى والأسواق العشوائية، حراسة المقابر، الحفاظ على النظام العام والآداب العامة، مساعدة مصالح الأمن الوطني والدرك في محاربة الجريمة ومكافحة المخدرات والتبليغ عن كل متورط في مثل هذه القضايا.
هذا المشروع الذي هو خلاصة لاقتراحات ٤٨ مندوب ولائي على المستوى الوطني وبعض الإطارات المركزية، قدم لوزارة الداخلية لتحضيره وعرضه في شكل مرسوم تنظيمي على أعضاء الحكومة للمصادقة عليه ودخوله حيز التنفيذ قبل شهر مارس للسنة الجارية.

أهم محاور القانون:
وتتمثل أساسا في الحقوق والواجبات، التوظيف، التربص، التثبيت وهو إجراء مهم لتسوية وضعية الأعوان المتعاقدين منذ الدراسة، الترقية، الإحالة على الاستيداع، تحديد المهام الخاصة بكل رتبة وشروط الالتحاق بها، الشروط الخاصة بالتعيين في المناصب والوظائف العليا لسلك الشرطة البلدية، التصنيف في الرتب والمناصب، علما أن أغلب هذه المحاور لا تخرج عن الأطر والمبادئ التي حددها الأمر رقم ٠٣ – ٠٦ المتضمن القانون الأساسي للوظيف العمومي.

شروط التوظيف حسب الرتب الجديدة التي حددها القانون:
تضمّن مشروع القانون شروطا عامة للتوظيف لا تختلف كثيرا عن الشروط الواردة في الأمر رقم ٠٣ – ٠٦ باستثناء شرط السن الذي حدد بـ ٢٥ سنة كأقصى حد، بالإضافة الى ضرورة التمتع بالجنسية الجزائرية، الحقوق المدنية والسياسية، حسن السيرة والسلوك، اللياقة البدنية والصحية والمستوى الدراسي المحدد بالسنة التاسعة من التعليم الأساسي كأدنى حد.
أما الشروط الخاصة فوردت على نمطين، توظيف خارجي على أساس الشهادة والمسابقة وتوظيف داخلي على أساس الامتحان المهني والتأهيل.

الرتب الجديدة وشروط الالتحاق بها:
أعلى رتبة حسب مشروع القانون الجديد للشرطة البلدية هي: رئيس قسم مراقب Divisionnaire / contrôleur وأدنى رتبة هي شرطي بلدي policier communal.
للإشارة، فإن وزارة الداخلية قررت الإبقاء على نسبة ٥ ٪ من التعداد الإجمالي للحرس البلدي كأعوان يمارسون مهامهم التقليدية بالجبال خاصة في المناطق الساخنة، هذه الفئة يتم اختيارها من ذوي المستويات التعليمية المحدودة جدا.

جدول الرتب وشروط التعيين:
الرتب القديمة أو الحالية للحرس البلدي
– قائد مفرزة
– نائب قائد مفرزة
– قائد مجموعة
– قائد فوج
– عون حارس بلدي

الرتب الجديدة لسلك الشرطة البلدية
– رئيس قسم مراقب Divisionnaire / contrôleur
– رئيس قسم Divisionnaire
– مراقب contrôleur
– رئيس فرقة Brigadier chef
– نائب رئيس فرقة Brigadier
– شرطي بلدي Policier communal
– حارس بلدي 

شروط الالتحاق بها:
– شهادة في الدراسات العليا ماجستير أو دكتوراه دولة.
– شهادة ليسانس أو ما يعادلها.
– شهادة البكالوريا + إثبات سنتين كاملتين من التكوين الجامعي
– شهادة البكالوريا أو شهادة في التكوين المتخصص
– ثالثة ثانوي أو شهادة في التكوين المتخصص
– سنة تاسعة من التعليم الأساسي
– دون مستوى التاسعة أساسي

بعض الانشغالات المطروحة في مناقشة القانون:
من بين الإشكاليات التي تطرق إليها المندوبون الولائيون في ملتقياتهم الجهوية الأربعة، هي ضعف المستوى الدراسي للأعوان الحاليين، حيث تشير الإحصائيات الى وجود أكثر من ٤٠٪ من العدد الإجمالي دون مستوى السنة التاسعة أساسي و٢٥٪ من ذوي السوابق العدلية ويعود هذا للظروف الاستثنائية التي تم فيها توظيفهم سنة ١٩٩٤ تاريخ إنشاء سلك الحرس البلدي بالنظر الى تدهور الوضع الأمني وقتها، مما دفع بالدولة الى توظيفهم دون مراعاة القواعد العامة وهو ما اصطلح على تسميته في القوانين الحالية الحرس البلدي، بالمرحلة الانتقالية، التي ألغيت أحكامها بموجب تعليمة صادرة عن المديرية العامة للحرس البلدي سنة ٢٠٠٥.
إشكال آخر تم طرحه يتمثل في الوضعية الحالية لرؤساء المفارز الذين لا يتوفر غالبيتهم على المستوى الدراسي المطلوب للإلتحاق بالرتبة الجديدة التي سيدمجون فيها – رئيس فرقة Brigadier chef – مما يستدعي فتح المجال للتوظيف الخارجي، وهو نفس الوضع بالنسبة لرؤساء أقسام الاتصال والمتابعة للدوائر الولائية.
ومن بين الاهتمامات كذلك هي وضعية الموظفين العاملين على مستوى المديرية العامة للحرس البلدي والمندوبيات الولائية، التابعين للأسلاك الإدارية المشتركة، هل سيخضعون لأحكام الأمر ٠٣ – ٠٦، أم سيتم إدماجهم آليا في سلك الشرطة البلدية؟ وفي انتظار صدور القانون الجديد للشرطة البلدية يبقى أكثر من ١٠٠ ألف حارس بلدي على المستوى الوطني يؤدون واجابتهم رفقة أفراد الجيش بالجبال، رغم أن غالبيتهم لم يحصلوا على كامل حقوقهم بعد، كما هو الشأن بالنسبة للمنح التي لم يحصلوا عليها مدة عشر سنوات بالنظر الى الراتب الشهري الذي يتقاضاه العون المحدد بـ ٠٠ . ٥٠٠ . ١٤ دج طبقا للقانون الحالي للحرس البلدي.


التعليقات (20)

  • ابو عماد

    السلام عليكم
    هي مبادرة جيدة و إلتفاتة الى هذه الفيئة المحرومة و التي عانت منذ بداية الأزمة في الجزائر
    لكن السؤال المطروح أين عو موقع أعوان الأمن و الوقاية الذيم وظفوا في نفس الإطار لحماية متلكات و مؤسسات الدولة منذ سنة 1994 الى غاية يومنا هذا ؟
    أين هو موقفهم ياحكومتنا الموقرة ؟، أليس هم كذلك مواطنين و يحكمهم دستور واحد و لهم نفس الحقوق و هعليهم نفس الواجبات مثل ما أقره الدستور
    رجاء لماذا هذا التمييز و التحيز ؟
    أم أن الذي يقوم و يثور و يفعل الأفاعيل و يكسر و يخرب و يضرب و بعدها يسمع صوته؟
    ارجوكم أنتراعوا الى هذة الفئة ، عهناك من عنده الآم أكثر من 12 سنة عمل في هذه المهنة و مازال يراوح مكانه و هناك من يحمل شهادا عليا و هو عون أمن ووقاية بسيط من صنف 05 ، بربكم اليس هذا باطل و منكر
    الرد رجاءا

  • Susy

    These pieces really set a stnaadrd in the industry.

  • سيتم تغير مهنة عون الوقاية والأمن إلى رتبة عون إدارة الحاملين السنة الثالثة ثانوي أما الحاملين السنة التاسعة اساسي إلى عون مكتب

  • kacimo

    ان هذالفرع من الشرطة له دور جد ايجابي وفعال ويساعد اسلاك الشرطة في تطبيق القانون والامن الشامل حتى في المناطق النائة والمعزولة وتعتبر خطوة ايجابية نحو تعميم الامن ةشموليته

  • مصيرنا مرسوم . نحن سنتبع اللا فتات ………………………………….

  • Margie

    You've got it in one. Couldn't have put it bteetr.

  • bendidaallem

    تحي الجزائر الله يرحم الشهداء

  • ex police

    هذه المنظمة (الميرية العامة للامن الوطني
    صاريلها كي القطة تاكل ولادها
    البوليس ما عندو حتى ادنى حق لا في هذه المنظمة ولا في غيرها
    يخدم وهو خايف على راسو
    وخايف على خبزة ولادو

  • mohamed amine

    رجاءا لاتكشف كل اصرار المتعلقة بي البلاد

  • KAMEL BERRICHE

    سؤال حول شروط التوضيف انا ابلغ من العمر 28 سنة مستوى الدراسي التاسعة اساسي متحصل على الدفتر الفردي للجيش الوطني الشعبي الجزائري 4 سنوات السؤال هو هل يحق المشاركة مع ان السن حدد ب سنة25

  • عبد الله

    السلام عليكم ، أنا أب احد افراد الشرطة ، استفسر عن عدم اعتراف المديرية العامة للامن الوطني بشهادة جامعة التكوين المتواصل في قانون الاعمال (عن بعد) ، رغم اعتراف الوظيف العمومي بهذه الشهادة ، ام ان المديرية ليست تابعه له؟ رجاءا انظروا لهذا الموضوع فلقد اصيب ابني بخيبة الامل و اهتزت ثقته بالمديرية بعد العناء الذي تكبده لاتمام اربعة سنوات من التعليم الجامعي دون ان يمس بالسير الحسن لمهامه في عمله المضني ….شكرا على حفظ الامانة وخفضكم الله

  • سعيد

    انا شاب من ولاية الجنوب الغربى …………………….السلام عليكم ورحمة اللله وبركاته .
    اما بعد..لى اقتراح فى ما يخص دمج الشباب المؤدى الخدمة الوطنية او له الخبرة فى سلك الامن اوماشبه دالك…………..ان تفتح الدولة مؤسسات لحماية اجهزة الدولة و ممتلكاتها عبر كامل ربوع الوطن وخاصة الجنوب او المناطق الحدودية . وستكون مساهمة فى تقليص البطالة اولا والامن ثانيا .لكن لا اعلم هل الدولة او بالاحرى مسؤلين الكبار الدين ينهبون ولا زالو وسيبقون لانهم يناضلون من اجل الكرسى والمركز والنفود ……………..هداهم الله .وفى الحقيقة اضن ان الشعب هو فى حالة غليان وان استمرت الدولة عتى هده السياسة .فسترجع لمدة20سنة الى الوراء …………لانتمنى دالك ولكن.الضغط يولد الانفجار .مع العلم انها تعلم ما يدوربا ادهان الشعب ولا تحرك ساكنا .ولها من الموارد والامكانيات والاموال لايعلمه الى الله ………………….عجبا ان كانت الجزائر تقرض اموالها للبنك النقد الدولى ..وعاجزة على ان تنقد ابناءها ……اوليس هادا رمز من رموز الفساد..فى جعبتى الكثير .لكن ما الفائدة .السلام عليكم
    واعتدر ان تطاولت فى الكلام ..يومئد ربهم بهم لخبير………..صدق الله لعضيم

  • عبدالغني

    أود من كل قلبي أن ألتحق بالجيش الوطنيي ولكن الحكام قلهم يقادرو رواحهم

  • 7

  • انا شاب من واتية النعامة لي لياقة بدنية ها ئلة انضمت الي صفوف الشيش وخرجت بسسسبب الوفات التي اخرجتني ولي الر غبة في دلك ارجوكم سعدوني

  • omar

    هل سيتم تغير مهنة عون الوقاية والأمن إلى رتبة عون إدارة الحاملين لسنة الثالثة ثانوي
    انا ابلغ من العمر29 هل يحق المشاركة رجاءا انظروا لهذا الموضوع

  • 1

    1

  • 1

    1

  • 1

    1

  • عمراني رضا

    اريدو عمل
    83

أخبار الجزائر

حديث الشبكة