انتحار حارس بلدي بسلاح “كلاشينكوف” داخل مقر مفرزة الدمينة بجيجل

  • أقدم في حدود الساعة الرابعة ونصف من صباح أمس، حارس بلدي تابع لمفرزة الدمينة ببلدية الطاهير(18 كلم جنوب شرق عاصمة الولاية جيجل) على الانتحار، عندما وجه لنفسه طلقة نارية من فوهة رشاشه من نوعكلاشينكوف“. وحسب مصادر عليمة، فإن الضحيةك.ي30 سنة، الذي التحق بصفوف الحرس البلدي مع بداية الأزمة الأمنية سنة 1995، وكان متواجدا بشرفة مقر المفرزة، حيث وضع حدا لحياته لأسباب أرجعتها ذات المصادر إلى المشاكل العائلية التي كان يعاني منها. وفور نقل جثته إلى مستشفىمجدوب السعيدبالطاهير، باشرت عناصر الأمن المختصة عملية التحقيق لمعرفة الأسباب الحقيقية وملابسات الواقعة

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة