بعد فوز ساحق على بلجيكا…نيجيريا تتأهل إلى النهائي للمرة الثانية في تاريخها

بعد فوز ساحق على بلجيكا…نيجيريا تتأهل إلى النهائي للمرة الثانية في تاريخها

حجز المنتخب النيجيري مقعده في المباراة النهائية لمسابقة كرة القدم ضمن أولمبياد بكين 2008 بعدما حقق فوزا ساحقا على نظيره النيجيري 4-1 في شانغهاي في الدور نصف النهائي.
واستحق المنتخب النيجيري الذي كان تخلص من ساحل العاج في ربع النهائي (2-صفر)، تأهله إلى النهائي الثاني له بعد أولمبياد أتلانتا 1996 عندما توج باللقب على حساب نظيره الأرجنتيني (3-2)، لأنه كان الطرف الأفضل على الإطلاق في شوطي المباراة وحصل على فرص بالجملة وترجم إحداها في الدقيقة 17 عبر أديفيمي أولومبايو الذي وصلته الكرة إثر تسديدة من أحد زملائه ارتدت من الدفاع وسقطت أمامه داخل المنطقة فلم يجد صعوبة في إيداعها الزاوية اليمنى الأرضية للحارس لوغان بايلي.
وانتظر النيجيريون حتى الشوط الثاني ليعززوا تقدمهم بهدف ثان كان صاحبه شينودو أوغبوكي بعدما كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس البلجيكي قبل أن يهز شباكه للمرة الثانية (59).
ولم ينتظر أغبوكي كثيرا هذه المرة ليعزز تقدمه بلاده بهدف ثالث، فسجل هدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 72 بكرة صاروخية أطلقها من حوالي 25 مترا انفجرت داخل مرمى الحارس بايلي الذي شهد شباكه تهتز للمرة الرابعة بعد 6 دقائق فقط هذه المرة بواسطة شيبوزور أوكونكوو وبتسديدة مماثلة أيضا ارتدت من القائم إلى داخل المرمى (78).
وحصل البلجيكيون على هدف الشرف قبل دقيقتين على صافرة النهاية، سجله البديل لوران سيمان إثر ركلة حرة، لكن ذلك لم يكن كافيا على الإطلاق لحمل منتخب بلاده نحو تحقيق نتيجة مميزة أخرى بعد تلك التي سجلها أمام إيطاليا في ربع النهائي (3-2) رغم النقص العددي في صفوفه، فتوقفت مسيرته عند دور الأربعة وفشل بالتالي في تكرار ما حققه عام 1920 عندما توج حينها باللقب.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة