تركت لديها ابنتها لترعاها فضربتها وعنفتها

  • مثلت، أول أمس، أمام محكمة القليعة المتهمة ” ق.ك” بتهمة الضرب الخفيف على قاصرة.
  • وتعود وقائع القضية إلى اليوم الذي تركت فيه أم الضحية “ب.ع” ابنتها القاصر “ت.م” عند جارتها “ب.ل”، فقامت المتهمة “ق.ك” بالتعدي على القاصرة بالضرب وخدشها على مستوى الوجه، بينما كانت متواجدة في فناء المنزل الذي هو مشترك بينها وبين المدعوة “ب.ل”، مما أخاف الضحية القاصرة كثيرا. لكن المتهمة صرحت وأكدت أنها لم تلمس الضحية ،وإنما أمرتها بالخروج من فناء منزلها والذهاب إلى بيتها، لكن وبعد استنطاق الضحية القاصرة، أكدت أنها هي من ضربتها وخدشتها على مستوى الوجه ولقبتها بـ”الضفدعة”، كما أكدت المدعوة “ب.ل” هي الأخرى أن المتهمة قامت بضرب الضحية، وأكدت أم الضحية أن ابنتها تعيش أيام صعبة، بسبب الخوف الذي سببته لها المتهمة. في حين، إلتمست النيابة العامة ٠١ آلاف دينار جزائري غرامة مالية نافذة في حق المتهمة، وأجلت الجلسة إلى يوم ٠٢ ديسمبر للنطق في الحكم.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة