تلميذة ذات الـ 14 سنة حامل في شهرها الرابع

تلميذة ذات الـ 14 سنة حامل في شهرها الرابع

أدانت، يوم

أمس الأول، محكمة الجنح لمعسكر المتهم المدعو (ب.س) البالغ من العمر 21 سنة بعقوبة ست سنوات سجنا نافذا، بعد متابعته بتهمة الفعل المخل بالحياء على قاصر 14 سنة بدون عنف. في حين أدين المتهم الثاني المدعو (ح.ج) بعقوبة سنة سجنا نافذا مع غرامة مالية قدرها 100 ألف دج لمشاركته في القضية بتهمة تسهيل لقاصر لا يتعدى سنها الـ 16 سنة. وقائع القضية التي هزت مدينة معسكر مطلع السنة الجارية جرت أحداثها بمحل لبيع الأقراص الموسيقية المضغوطة بحي 614 سكنا اجتماعيا الواقع في المنطقة الثامنة وسط المدينة، حين اكتشفت أم الضحية أن ابنتها الوحيدة حامل منذ 04 أربعة أشهر بعد إجراء فحوصات طبية إثر شكوك راودتها وهي لا تزال في السن الرابع عشرة، تدرس بمتوسطة غلال زين العابدين، فسارعت برفع شكوى لدى مصالح الأمن الحضري الخامس من أجل معرفة الفاعل، هذه الأخيرة تمكنت من توقيف الجاني ورفيقه.

 أمام هيئة المحكمة اعترف المتهم الرئيسي بالأفعال المنسوبة إليه مؤكدا أنه هو من اغتصب الفتاة والطفل الذي ببطن الضحية ابنه، مطالبا والدتها بالزواج من ابنتها لإصلاح خطأه، حيث رفضت الأم طلب المتهم نتيجة صغر سنها كما أشارت أن ابنتها تعاني من مرض نفساني جراء الصدمة وهي تتابع حاليا لدى طبيب مختص.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة