توقـيف صاحب قـاعة ألعاب يـروّج حبوبا مهلوسة وسط الـقصّر في العاصمة

توقـيف صاحب قـاعة ألعاب يـروّج حبوبا مهلوسة وسط الـقصّر في العاصمة

صاحب قـاعة ألعاب يـروّج للحبوب

توقيف قاصر سرق 540 مليون سنتيم من محفظة مرقٍ عقاري

القبض على امرأة امتهنت سرقة الذهب بمحلات المجوهرات عبر 48 ولاية

أوقفت مصالح أمن ولاية الجزائر، مؤخرا، أربعة أشخاص، من بينهم سيدة، لتورطهم في قضايا تخص السرقة والترويج للمخدرات للقصر. وحسب بيان لخلية الاتصال للمديرية العامة للأمن الوطني، فقد تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من معالجة قضية سرقة طالت محضرا قضائيا، حيث تعرض لسرقة محفظته من داخل سيارته، بعد ركنها أمام أحد المحلات التجارية، وكان بالمحفظة مبلغ مالي يقدر بـ 450 مليون سنتيم وختم يخص مهنته وبطاقة مهنية ووثائق أخرى.

وفور تلقي الشكوى، تم تكثيف الأبحاث، أين أسفر التحقيق عن تحديد هوية المشتبه فيه الأول الذي تبين أنه قاصر. واعترف الفاعل بوقائع القضية.

مع ذكر وتحديد هوية شريكه في العملية وأن المسروقات موجودة في منزل شريكه، الذي عثر به لاحقا على مبلغ مالي يقدر بـ 291 مليون سنتيم، مع استرجاع الختم والوثائق من مكان عمومي قاما برميهم فيه.

كما عالجت ذات المصالح، قضية ترويج للمخدرات وسط القصر، حيث تم فتح تحقيق في الواقعة بعد ورود معلومة مفادها أن هناك شخصا يسيّر قاعة ألعاب يقوم بترويج تلك السموم للقصر الذين يترددون على محله التجاري.

لتباشر عناصر الشرطة القضائية تحرياتها التي أفضت بعد الترصد لتوقيف المشتبه فيه بأحد العمارات بالحي الذي يقطن فيه، وضبط بحوزته 50 قرصا من الحبوب المهلوسة ومبلغ مالي من عائدات الترويج.

وبتقديم المشتبه فيهم في القضيتين أمام الجهات القضائية، أمر وكيل الجمهورية المختص إقليميا بحبس مؤقتا اثنين منهم، فيما استفاد القاصر من إطلاق سراح مؤقت.

وأفاد بيان للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه وفي إطار محاربة الجريمة بمختلف أنواعها وحفاظا على الأمن العام بالمناطق الحضرية، تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر من توقيف امرأة بالسرقة من داخل محلات بيع المجوهرات.

وتمت معالجة هذه القضية بعد إيداع صاحب محل للمجوهرات شكوى، مفادها أنه بينما كان يتفحص الفيديو الخاص بالمحل باعتباره مجهز بكاميرا رقمية،

لاحظ امرأة تقوم بسرقة خاتمين من الذهب خفية عنه.

وبعد استغلال عناصر الأمن لتصريحات صاحب المحل، انطلقت التحريات لإيجاد المشتبه فيها، وبعد فترة قامت نفس المرأة بالعودة إلى المحل، وهو ما مكنه من التعرف عليها بسهولة من أول وهلة.

التعليقات (0)

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة