ثلاثة سنوات سجنا نافذا لمحرض قاصر على الفسق

أدانت جنايات

العاصمة أمس، المتهمم.ق، بعقوبة ثلاث سنوات سجنا نافذا وهذا بعدما التمست النيابة العامة تسليط عقوبة خمسة سنوات سجنا نافذا في حقه لارتكابه جرم هتك عرض قاصر لم تبلغ 18 سنة.

الوقائع التي تعود إلى بداية السنة المنصرمة، وفي دورية لرجال الشرطة بقلب العاصمة وفي حدود الساعة 11.30 ليلا، وعلى مستوى باب عزون تم توقيف المتهم رفقة الضحية، وبعد مراقبة الوثائق اتضح أن الضحية قاصر وأنها محل بحث بعدما هربت من بيت أهلها بمنطقة بوفاريك منذ أسبوع، قبل إلقاء القبض عليها رفقة الجاني، خاصة وأن والدها قد أودع بلاغا بمغادرة ابنته البيت في ساعة مبكرة من يوم 15-1-  وبعد فتح تحقيق اتضح أن الفتاة قد هتك عرضها   بتقرير الطبيب الشرعي 15 يوم قبل حادثة هروبها   لتصرح أنها تعرضت إلى اعتداء من قبل شخص يدعى نبيل من منطقة السويدانية بالعاصمة، وبسبب هده الحادثة هربت من المنزل وتوجهت إلى العاصمة، وبالتحديد إلى بور سعيد وهناك التقت المتهم الذي اصطحبها بعدما علم بقصتها إلى عمارة مهجورة بأعالي القصبة، وقام بالاعتداء عليها في اليوم الأول، لتتكرر العملية مع أصدقائه الثلاثة في باقي الأيام بعد أن تناولوا الخمر والمخدرات، حيث أكدت أنها تحت طائل التهديد والخوف رضخت لأوامرهم وقامت بتناول الكحول والمخدرات.

وبهذا الخصوص، وبمجمل تصريحات المتهم الذي أكد أنه قام بالاعتداء على الفتاة القاصر دون أن يعلم أنها قاصر، لأنها أخبرته أنها في21 من العمر   وطالب دفاعه المعين تلقائيا إفادته بالظروف المخففة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة