جسر جوي يربط ورقلة بالبقاع المقدسة أسبوعياً بداية من 29 أكتوبر

جسر جوي يربط ورقلة بالبقاع المقدسة أسبوعياً بداية من 29 أكتوبر

أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية، اليوم السبت، عن برمجة رحلة جوية أسبوعية بين ورقلة والبقاع المقدسة، بغرض أداء مناسك العمرة، وذلك اعتبارا من 29 أكتوبر القادم.

استنادا إلى بيان للمديرية الجهوية للجوية الجزائرية بورقلة، سيكون هذا الخط الجوي الدولي “ذهابا وإيابا” مرة في الأسبوع عبر طائرة شحن كبيرة، وسيضمن في نفس الوقت، رحلة على الخطوط الداخلية (الجزائر- ورقلة-الجزائر) بعدد يفوق 269 مقعد وحمولة للبضائع من 10 إلى 17 طنا، مما سيسمح للمصدرين والمستوردين بشحن بضائعهم بين الجزائر والسعودية.

وستكون رحلات الإقلاع من مطار عين البيضاء بورقلة نحو جدة كل يوم أربعاء، فيما برمجت رحلات الإياب نحو مطار ورقلة انطلاقا من المدينة المنورة كل يوم خميس، مثلما تم شرحه بالتفصيل في ذات الوثيقة.

ويأتي هذا الخط الجوي المرتقب الذي سيضاف إلى عدة رحلات مبرمجة منذ سنة 2013، لنقل المعتمرين نحو البقاع المقدسة انطلاقا من مطار ورقلة، في إطار سلسلة التدابير المتخذة مؤخرا.

ويُرتقب فتح خط دولي جديد بين حاسي مسعود (ولاية ورقلة) والعاصمة التونسية، فضلا عن تدعيم الأنشطة الاقتصادية على مستوى مطارات ورقلة وغرداية والوادي، إضافة إلى تحسين شروط العمل لمستخدمي المؤسسة.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة