جيار لـ”النهار”: “بعد مصر… بوتفليقة أمر بتوفير كل الإمكانات للخضر في الكان

جيار لـ”النهار”: “بعد مصر… بوتفليقة أمر بتوفير كل الإمكانات للخضر في الكان

كشف الهاشمي جيار، وزير الشباب والرياضة

، عن تأكيد السلطات العليا في البلاد توفير كل الإمكانات المتاحة خدمة للفريق الوطني لكرة القدم، في إطار التحضير لمنافسات كأس إفريقيا للأمم، وذكر جيار أمس، في تصريح لـ “النهار”، أن السلطات ستوفر كل الإمكانات لتحصيل نتائج إيجابية، من خلال التشجيع والدعم المادي والمعنوي لعناصر “الخضر”، وتكرار السيناريوهات التي باتت تحققها “الخضرا” طيلة التصفيات التي خاضتها في إطار بطولتي “الكان” والمونديال، مضيفا أن الفريق الوطني بإمكانه تحقيق نتائج إيجابية، قائلا “نحن متفائلون خيرا لدينا لاعبون قادرون على رفع التحدي بأنغولا، ولكن على لاعبينا عدم الاستهانة بالفرق الأخرى، وإعطاء قيمة لكل فريق سينافسونه، لأن كرة القدم ليست علما دقيقا واضح النتائج“.

وأوضح الوزير في حديثه لـ “النهار”، أن رفاق زياني واعون كامل الوعي بالمهام الملقاة على عاتقهم، ويعلمون بثقل المسؤولية التي سيتحملونها لإسعاد 35 مليون جزائري تابعوهم طيلة المباريات التي خاضوها، مضيفا أنه من الضروري أن يكون التحضير للمنافسة القارية جيدا حتى تكون النتائج في مستوى التطلعات، منبها في هذا الشأن بأن اختيار مكان التربص الذي تم تحديده نهاية الشهر الجاري “ديسمبر”، ويمتد إلى غاية بداية شهر جانفي، تحضيرا للمنافسة المنتظرة بلواندا سيكون بفرنسا أو بإيطاليا حسب ما ستسفر عنه المفاوضات النهائية بين الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، والدول التي من شأنها استضافة تربص “الخضر”، رابطا القرار النهائي بمدى إمكانية استقبال النوادي المختارة للفرق المحلية، وأضاف الوزير في هذا الشأن أن المهم في الأمر أن يكون المكان الذي سينزل به “محاربو الصحراء” مريحا ويحوي كل الإمكانات التي من شأنها تمكين أشبال الشيخ سعدان من تقديم مردود جيد.

وعن ضمان تنقل أنصار “الخضرا” الى العاصمة الأنغولية لواندا، وإمكانية تقديم السلطات مساعدات أو دعم على غرار ما تم في ملحة السودان، خلال المباراة الفاصلة التي جمعت “الخضر” بالفراعنة وانتهت لصالح الفريق الجزائري بهدف نظيف في مرمى الحضري، بملعب أم درمان، قال جيار أنه من غير الممكن إعادة سيناريو السودان بل سيتم تنظيم الرحلات من قبل وكالات السفر بالتعاون مع الخطوط الجوية الجزائرية، موضحا في هذا الشأن أن الوزارة لا يمكنها تنظيم العملية لأسباب موضوعية تتعلق بعدم امتلاك أنغولا لهياكل لاستقبال الأعداد الهائلة للمناصرين الذين تنقلوا إلى السودان، موضحا أنه لا يمكن أن يتم نقل الأنصار ثم تركهم في الشوارع، خاصة خلال فترة المباريات التي ستتزامن مع فصل الشتاء المقترن بتساقط كميات هائلة للأمطار، وطول مدة الإقامة التي ستتجاوز الـ 10 أيام في حال تجاوز أشبال سعدان الدور الثاني للمنافسة، وقال المسؤول الأول عن قطاع الرياضة في الجزائر أن الكرة حاليا بين يدي الممولين ورجال الأعمال الراغبين في مناصرة الفريق الوطني لقول كلمتهم وتحديد العدد النهائي للأنصار بالنظر الى الدعم الذي سيقدمونه على اعتبار أنه من غير الممكن للخطوط الجوية الجزائرية تخفيض أسعار التذاكر إن لم يكن هناك دعما لها لتجنب خسائر فادحة، علاوة على تمكين المناصرين المتنقلين من ظروف الإقامة الجيدة حفظا لصحتهم وأرواحهم من خلال ضمان أماكن للمبيت ووسائل للتنقل والدخول إلى الملاعب التي ستحتضن لقاءات “الخضر” بنظرائهم من الدول الإفريقية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة