حدث في المانيا : الشرطة.. للتخلص من البزازة

أستخدمت ماريا كل الوسائل التقليدية المتاحة بهدف إجبار طفلها “جوشو” البالغ من العمر 3 سنوات، للتخلي عن إدمانه “البزازة”، وبعدما فشلت طريقة وضع المواد المرة والكريهة في تنفير “جوشو” منها، لم تجد الأم بديلاً غير الاستنجاد بالشرطة.  وفى النهاية أخذت ماريا أبنها “جوشو” إلى مخفر الشرطة، بعدما أخبرت مخفر فيلدرشتادت “ولاية بادن فورتمبيرج – جنوب غرب ألمانيا” بأنها أقنعت جوشو بالتبرّع بالبزازة لـ”أطفال الفقراء” لدى مخفر الشرطة. وبالفعل، وافق الطفل بكل سلامة نية بالتبرّع ببزازته للفقراء، وخرجت ماريا من المخفر راضية.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة