حناشي: “لن نتأهل لكأس إفريقيا إذا واصلنا على نفس المنوال “

حناشي: “لن نتأهل لكأس إفريقيا إذا واصلنا على نفس المنوال “

فتح محند شريف حناشي رئيس شبيبة القبائل النار على مسئولي الفاف، بسبب اعتمادهم على برمجة تربصات المنتخب الوطني في فرنسا إضافة إلى المباريات الودية،

مشيرا إلى أن الملاعب التي بإمكانها أن تستضيف الخضر متوفرة في الجزائر، وقد تكون مفيدة بالنسبة لهم أكثر من الملاعب الصغيرة التي أصبحوا يجرون مبارياتهم الودية فيها. وصرح حناشي –الذي حل ضيفا على فوروم أسبوعية الشباك أمس- أن الملعب الذي احتضن المباراة الودية التي لعبها منتخبنا الوطني أمام منتخب الكونغو الديمقراطية خلال الأسبوع المنصرم لا يليق بسمعة الخضر، لاسيما وأنه لا يتسع لأكثر من 300 مناصر.

“علينا الاعتماد على ملاعبنا “
وأضاف حناشي أنه كان على مسئولي الفاف اختيار أحد الملاعب الجزائرية على غرار ملعب 19 ماي بعنابة بعد أن تم غلق ملعب 5 جويلية، مستدلا بجيراننا الذين لعب كل واحد منهم مباراة ودية في نفس الفترة لكن مع معطيات مختلفة : ” المنتخب المغربي الذي فاز على بلجيكا على أرضية ميدانها وتونس التي فازت على كوت ديفوار في المباراة التي جرت في فرنسا لعب كل منها المباراة في ملاعب كبيرة “

“لابد من وضع الثقة في المحليين”
من جهة أخرى، انتقد الرجل الأول في شبيبة القبائل سياسة الاعتماد على اللاعبين المحليين التي تتبعها الفاف منذ مدة، مؤكدا في نفس السياق أنه هناك لاعبين محليين يستحقون مكانة أساسية في المنتخب على غرار كل من زاوي، حاج عيسى وبرملة أكثر من بعض المحليين الذين لا يلعبون حتى في نواديهم ويطالبون بالدخول كأساسيين في المباريات الرسمية. وأوضح حناشي أن المحليين يمكنهم أن يدافعوا على الألوان الوطنية بحرارة أكثر من غيرهم، كما أكد أن مدربي المنتخبات الوطنية بكل فئاتها غير مؤهلين للمناصب التي يحتلونها بدليل عدم حصول أي منهم على أي لقب وطني أو إقليمي.

“لن نتأهل لكأس إفريقيا إذا واصلنا هكذا “
وأكد حناشي أن الفاف –في حالة مواصلتها لنفس السياسة التي تنتهجها- فإن الخضر سيحرمون مرة أخرى من التأهل لنهائيات كأس إفريقيا المقبلة للمرة الثالثة على التوالي، موجها الدعوة لعبد العزيز بوتفليقة رئيس الجمهورية بالتدخل السريع لإنقاذ ما يمكن إنقاذه لاسيما في وجود إمكانيات مالية وبشرية هائلة يمكنها أن تساعد في رفع مستوى الكرة في بلادنا.

“لم أفهم كيف تمت المصادقة على التقرير الأدبي للفاف “
ولم يفوت حناشي الفرصة لانتقاد أعضاء الجمعية العامة للفاف، بسبب مصادقتهم على التقرير الأدبي خلال الجمعية العامة التي انعقدت مؤخرا، حيث أشار إلى أن ذلك تم إحاكته مع اللجان الولائية التي صادقت على التقرير رغم أن النتائج التي تحققها مختلف المنتخبات الوطنية لا تدعو على الارتياح، مشيرا إلى أن رؤساء الأندية لا يمكنهم تغيير الأوضاع في هذه الظروف.

“الفوز أمام الشلف سيضمن لنا لقب البطولة”
وتحدث رئيس الشبيبة عن فريقه، حيث أوضح أن الفوز أمام جمعية الشلف في المباراة التي ستجمع الفريقين يوم غد سيضمن لقب البطولة للكناري، كما أكد أن هدف فريقه في رابطة أبطال إفريقيا هو التأهل إلى دور المجموعات وبعد ذلك سيكون له شأن آخر. كما جدد حناشي ثقته الكبيرة في المدرب موسى صايب الذي أكد أنه يقوم بعمل كبير رغم قصر تجربته في ميدان التدريب، مشيرا إلى أنه لم يمض بعد على العقد الذي يربطه بالفريق، داعيا إياه إلى الفصل في القضية.

“لا مانع لإجراء مصالحة مع منادي “
ودعا حناشي عيسى منادي رئيس اتحاد عنابة إلى المصالحة مثلما حصل مع طياب رئيس شبيبة بجاية، وشدد على أن سرار صديق له وأنه لا يوجد أي خلاف بينهما لاسيما وأن هذا سيكون في صالح الأندية التي يرأسونها.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة