درنا فيكم كونفيونس..رانا معاكم اون فورس..فيفا لالجيري

درنا فيكم كونفيونس..رانا معاكم اون فورس..فيفا لالجيري

من محكمة الحراش؛ قال الشاب توفيق

 لـ”النهار”، إنه لن يسكت على حقه ولن يترك الفرصة تفوته، ليوقف الذين يريدون تشويه سمعته واسمه واسم عائلته، وخاصة خالته الفنانة بهيجة العائدة هذا الأسبوع من الأراضي المقدسة، بعد أدائها لمناسك العمرة: ”أطلب تطبيق القانون وأطلب أقصى العقوبات على هذه الفرقة، التي تريد أن يكون لها اسم في الساحة الفنية ”على ظهري”، على الأقل لو أنهم كانوا فنانين بحق ويقدمون فنا، غير أنه لا علاقة لهم بالفن واسمهم يدل على ترويجهم للعنف والمخدرات، وإلا ماذا يعني إسم ”لاكامورا”؟، الذي أطلقوه على فرقتهم:”يتساءل الشاب توفيق في اتصاله بـ”النهار” من محكمة الحراش صباح يوم أمس الأربعاء. أما فيما يخص المليار سنتيم، وهو التعويض الذي طلبه الشاب توفيق في الجلسة الأولى، فقد نفى هذا الأخير قائلا: إنه لم يطلب إلا حقه ولا تهمه الأموال بقدر ما تهمه سمعته وسمعة عائلته، كما أشار الشاب توفيق في الأخير، إلى عدم قيام الديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة، بدوره في تنقية الساحة الفنية من مثل هؤلاء الدخلاء، الذين يريدون تشويه سمعة الفنان الجزائري وتكوين إسم لهم على حساب الفنانين.

ومن جانب آخر؛ قال الشاب بلال أحد أعضاء فريق ”ميلانو لاكامورا”، إنهم لم يتعدوا على حقوق الشاب توفيق، لأنه لا يوجد أي مشكل بيننا، ربما كان يتمنى أن يبقى وحده الناجح في الأغاني الرياضية ولم يتقبل نجاحنا، لهذا أراد توقيفنا بأي طريقة، على العموم، لا يوجد أي مشكل بيننا وبينه، فهو فنان نحترمه ونقدر ما يقدم.

وكانت ”النهار” قد التقت مساء يوم الثلاثاء؛ كل من المطربة حسيبة عمروش والشاب توفيق في مركب محمد بوضياف، عقب انتهاء الشيخ سعدان من الندوة الصحفية التي عقدها، للحديث عن مقابلة الفريق الوطني ونظيره الرواندي، والتي تدخل في إطار الجولة الخامسة لتصفيات مونديال جنوب إفريقيا وكأس إفريقيا للأمم بأنغولا، اللذان كانا مع المخرج مصطفى حجاج لتصوير كليب أغنية الفريق الوطني الجديدة، والتي يقول مطلعها :”درنا فيكم كونفيونس.. رانا معاكم أون فورس.. فيفا لالجيري.”. 

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة