شابـــة تضـــع مولـــودا غيــــر شرعـــــي ميتـــــا داخــــل حمــــام منــــزل العائلـــــة ببشـــــار

شابـــة تضـــع مولـــودا غيــــر شرعـــــي ميتـــــا داخــــل حمــــام منــــزل العائلـــــة ببشـــــار

عالجت مصالح الأمن بدائرة العبادلة، التي تبعد بمسافة 80 كلم عن بشار، قضية فريدة من نوعها كانت بطلتها فتاة تبلغ من العمر 24 سنة، أقامت علاقة غرامية مع شاب تعرفت عليه بعد أن كانت تتردد على دكانه المتخصص في نشاط خدمة الهاتف العمومي، وذلك لتزويد هاتفها النقال بـ”الفليكسي”، فتوطدت علاقتها به وجمعتهما علاقة غير شرعية، أسفرت عن حملها بمولود اكشفت أمره بعد مرور فترة، فلم تستطع حينها التخلص منه وبقيت حاملا به، وظلت ماكثة في منزلها طيلة 9 أشهر بدون أن يكتشف والداها أمرها.

فكانت الفتاة خلال هذه المدة تقوم بإخفاء حملها بشد بطنها بإحكام بواسطة حزام، كما كانت تلبس ثيابا فضفاضة لكي لا يتبين انتفاخ بطنها، وبقيت على هذه الحالة إلى أن قصدت يوما المرحاض لقضاء حاجتها، فجاءها المخاض وهي بداخله، ولم تستطع الإستنجاد بأهلها، فعمدت إلى توليد نفسها بإخراج المولود الذي كان ميتا، من جنس أنثى، ولفته وسط قماش تم خرجت وأخفته تحت سلالم منزلهم وأغمي عليها، بعد أن حدث لها نزيف حاد، نقلت على إثره إلى المستشفى بدون أن يعلم أهلها بما أصابها، فاكتشف الأطباء المناوبون حينها أن الفتاة قد وضعت مولودها حديثا، فنزل الخبر كالصاعقة على مسامع أهلها الذين لم يتمكنوا من استيعاب الأمر أو حتى تصديقه. علما أن مصالح الأمن الذين تنقلوا إلى المستشفى، ووقوفا عند ملابسات الحادث، حرروا محاضر رسمية توبعت بموجبها الفتاة بقيامها بجناية قتل طفل حديث الولادة، وأحيلت على محكمة الجنايات بمجلس قضاء بشار، بعد قضائها مدة ثمانية أشهر بالمؤسسة العقابية، لتقوم هيئة المحكمة بتبرئتها لانعدام القصد الجنائي في قتل الأم لطفلها. واستنادا إلى تقرير الطب الشرعي، الذي بين أن المولود توفي بشكل طبيعي.


التعليقات (5)

  • محمد المستغانمي

    …أشكر النهار على نشر متل هده القصص التي تهدف من ورائها ألى توعية الشباب الجزائري بعواقب العلاقة المحرمة شرعا ، خاصتا على الفتايات…وليس كما يتهمها البعض بالاساءة للغير.

  • آمال-المدية

    الله يحفظنا ويحفظ وليداتنا من الفساد.
    هذه دروس للوالدين لكي يراقبو بناتهن أين يذهبن، ولا يدعوهن يخرجن للمنزل إلا للضرورة.
    زمان كانت البنت لا تخرج من البيت إلا برفقة أمها.والناس يقولوا يا لطيف باباهم واااعر.
    عندو الحق الوعارة مليحة .هاهو واش جانا من التراخي وكل حاجو معليش معليش الوقت راه يقول هكذا والنا كامل راهم هكذا حتى انهار المجتمع أخلاقيا.

  • و الله مضحك بينما انا اعالج بالملايين من اجل طفل . بعلاقة حرام …………..يعجز لساني عن التعبير ادعولي

  • Rana

    Ma réponse est destinée à la dame qui a dépensé des millions pour tombée enceinte, chère madame il faut être plus croyante et ne vous comparée pas à cette jeune fille , certes elle est tombée enceinte car le bon Dieu voulais qu'elle soit puni pour son pêché, mais vous il faut être patiente et Dieu c'est lui qui donne et c'est lui qui puni et c'est lui qui reprend , nchallah la Tamina pour bientôt, personnellement ma tante a mis au monde un garçon puis une fille après 15ans de mariage donc courage

  • هشام

    الخطأ ليس على البنت فقط بل أكثره يقع على والداها وبالخصوص أمها . فكيف لا تلاحظ أو لا ترى إبنتها حامل بينهم …

أخبار الجزائر

حديث الشبكة