شجار يودي بحياة شاب

  • لم يظن المدعو “م.ع” أن رمضان 2004 سيكون بالنسبة له آخر رمضان يقضيه رفقة عائلته، فبالرغم من أنه أفضل شهر في السنة وفضله المولى عز وجل على سائر الأشهر، إلا أننا ما زلنا نعتبر هذا الشهر الفضيل فرصة لنخرج كل نرفزتنا في غيرنا بحجة الصوم، وهذا ما حدث في صبيحة يوم الجمعة 22 أكتوبر 2004 بسوق الرغاية في حدود الساعة التاسعة صباحا، حيث نشب شجارا بين باعة الملابس المستعملة وتم التفريق بينهم، لكن وبعد ساعتين، عاود الشجار بين أفراد العائلتين، ليكون ضحية هذا الشجار “م.ع” الذي لقى حتفه على يد الأخ الأصغر للإخوة “س”، بعد طعنه بالسكين على مستوى بطنه أدى إلى وفاته.
  • وعلى هذا الأساس، حكمت محكمة الجنايات بمجلس قضاء بومرداس بـ٥ سنوات حبسا نافذا في حق المتهم “س.ع”، كونه كان قاصرا وعقوبة ٥ سنوات حبسا  نافذا لابن عمه، لأنه هو من سلمه السكين والبراءة للبقية. لكن المحكمة العليا طعنت في الحكم ليعاد فتح القضية مجددا.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة