شحاتة لا نخشى “جواسيس” الجزائر في مباراة تنزانيا

شحاتة لا نخشى “جواسيس” الجزائر في مباراة تنزانيا

أكد حسن شحاتة

مدرب المنتخب المصري، أنه لا يخشي من جواسيس الجزائر في المباراة الودية التي سيجريها الفراعنة يوم 5 نوفمبر القادم بملعب  القاهر تحضيرا للمواجهة الحاسمة مع “الخضر” يوم 14 من نفس الشهر، ضمن تصفيات كأسي إفريقيا والعالم 2010، وأضاف شحاتة إن المباراة ستكون منقولة على المباشر لأن الأمور بين المنتخبين أصبحت مكشوفة الأوراق ولا يوجد ما يخفيه كل مدير فني، وطالب شحاتة إقامة مباراة تنزانيا في نفس التوقيت الذي سيلعب فيه المنتخب المصري أمام نظيره الجزائري  وأكد أنها مباراة ودية دولية رسمية تسجل في سجلات “الفيفا” وسيديرها طاقم تحكيم دولي من إحدى الدول العربية أو الإفريقية ستختاره اللجنة المصرية، ومن المقرر أن يعلن شحاتة قائمة الــ 24 لاعبا اليوم أو غدا، ويدخل اللاعبون المعنيون المعسكر المفتوح يوم الأربعاء بالملعب الفرعي باستاد القاهرة حتى موعد السفر إلى أسوان في طائرة خاصة السبت القادم، وحسب تصريحات الرجل الأول في العارضة الفنية المصرية فإنه يرمي من ورائها جلب أنظار الطاقم الفني لـ”الخضر” لمتابعة المباراة، أين يريد خلط أوراق سعدان باعتماد  طريقة مغايرة عن التي سيلعب بها في مباراة 14 نوفمبر القادم أمام “الخضر”  ومحاولة استغلال أصغر النقاط الفنية لإخلاط الأمور على “الخضر”، حيث  كان بمقدور شحاتة أن لا يدلي بتلك التصريحات مادامت أن الأوضاع أصبحت مكشوفة، لكن في حقيقة الأمر يسعى إلى توجيه دعوة غير مباشرة للجزائريين لمتابعة المباراة إذ أن الفراعنة من دون شك سيسيطرون على خصمهم ويسجلون أهدافا كثيرة مستعرضين قواهم لتخويف لاعبي “الخضر” وخلق ضغط غير حقيقي يوهمهم بقوة المنتخب المصري.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة