طوارئ بمصنع تابع لمؤسسة “سوفال” الصيدلانية في “حاسي بن عقبة” بوهران

طوارئ بمصنع تابع لمؤسسة “سوفال” الصيدلانية في “حاسي بن عقبة” بوهران

عاش، أمس، مصنع تابع للمؤسسة الصيدلانية المتخصصة “سوفال” في “حاسي بن عقبة” بوهران، حالة من الهلع والخوف، بعد إصابة العشرات من العاملات في المصنع بحالات إغماء وارتجاف غريبة، تشبه إلى حد بعيد المسّ بالجن، وسط صراخ وعويل أخريات، بلغ مسامع كافة عمال المصنع وأحدث حالة طوارئ، مما استدعى تدخل في أول وهلة لمصالح الحماية المدنية على جناح السرعة إلى عين المكان، أين تم تحويل 7 فتيات إلى مستشفى “المحقن” لإخضاعهن للإسعافات اللازمة، على اعتبار أنه يمكن أن يكون بسبب استنشاق مواد كيماوية، ليتم إبلاغهم بسقوط ضحايا آخرين تعرضن لنفس الظاهرة، من خلال دخولهن في نوبات هستيرية تنتهي بحالات إغماء وخروج عن الوعي، ليتم العودة مجددا إلى المكان، أين تم تسجيل تعرض نحو عشر فتيات أخريات إلى نفس الحالة الغريبة، التي استبعد أن تكون نتيجة مواد كيماوية، نظرا للنوبات التي تعرضن لها، إلى جانب التصرفات الغريبة التي كنّ يقمن بها، ليتم في نهاية المطاف الاستنجاد براقٍ، بعد استعصاء الوضع في محاولة لإيجاد حلول لهذه الظاهرة الغريبة التي حيّرت عناصر الحماية المدنية، وزرعت الرعب في أوساط عمال مصنع الأدوية في “حاسي بن عقبة”، أين أقدم الراقي على تلاوة آيات من القرآن الكريم لطرد الجن، قبل عودة الأمور إلى مجاريها الطبيعية في المصنع، وقد فتحت المصالح الأمنية المتخصصة بعد إبلاغها تحقيقاتها للوقوف عند ملابسات الحادثة التي أحدثت حالة طوارئ في مصنع الأدوية.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة