عامان حبسا نافذا لمنتحل صفة موظف بمديرية المجاهدين بالبرج

أدانت محكمة

برج بوعريريج نهاية الأسبوع الماضي المدعو (و.ع) 52 سنة بعامين حبسا نافذا و غرامة مالية بـ5 ملايين سنتيم بتهمة النصب و الاحتيال عن طريق انتحال صفة موظف بمديرية المجاهدين ، حيث تعود الوقائع إلى التقاء المتهم بأحد المواطنين برواق مديرية المجاهدين حاملا بيده قلما و راح يستفسر من الضحية عن حاجته بالمديرية، و كان الضحية قد توجه إلى هناك بغرض إيداع ملف خاص به ، و أخبر المتهم أنه جد مستعجل و يريد إيداع ملفه في أسرع وقت ممكن ، فوعده المتهم أنه سيتوسط له لدى موظف سام بالوزارة ، و أنه سيتوجه إلى العاصمة لهذا الغرض ، و منحه رقم هاتفه و بعد مدة اتصل الضحية به و ضرب له موعدا و التقيا في إحدى المقاهي و طلب منه أن يمنحه مبلغ 6 ملايين سنتيم كأول دفعة ، و قام الضحية بذلك و منحه المبلغ و في الأيام التي تلت ذلك بدأ المتهم يتهرب منه بعدد من الحجج و يتفادى الالتقاء به ، و هنا قام الضحية بالاستفسار عنه ليكتشف أنه لا علاقة له بمديرية المجاهدين إطلاقا فقام بإيداع شكوى ضده لدى مصالح الأمن التي استمعت إليه و تم تقديمه أمام وكيل الجمهورية ، و بعد إحالة الملف على محكمة الجنح تمت محاكمته على أساس ارتكاب جريمة النصب و الاحتيال و صدر في حقه الحكم السالف ذكره بعد أن كان قد أودع الحبس بتهم في قضية أخرى.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة