فلكلور” التوات” لعين تموشنت يصنع الفرحة بالأغواط

فلكلور” التوات” لعين تموشنت يصنع الفرحة بالأغواط

صنعت الاستعراضات الفلكلورية

 لطابع “التوات” و القرقابو المستوحاة من التراث الشعبي لولاية عين تموشنت أجواء بهيجة بالأغواط في إطار فعاليات الأسبوع الثقافي لهذه الولاية الساحلية وتميز حفل افتتاح هذه التظاهرة الذي احتضنته قاعة الثقافة “التخي عبدالله بن كريو” مساء أمس الأحد بإقامة عرس تقليدي امتزجت فيه الزغاريد وأهازيج الفرحة بإشعال الشموع ووضع الحناء وتوزيع الحلوى على الحضور في ديكور يعكس عراقة وأصالة هذه الجهة من الوطن.

كما تجاوب الجمهور الذي غصت به القاعة وجله من الشباب مطولا مع باقة من الأغاني تنوعت بين فن “الرأي” و “القناوي” تفنن في أدائها كل من الشاب زينو والشاب ناصر وفرق “سيدنا بلال” و “قرقابو الأمل” فضلا عن وصلات فنية أصيلة وشكل بهو قاعة دار الثقافة فضاء لعرض مخطوطات تعود إلى العصور القديمة وكتب حول تاريخ مدينة عين تموشنت ودواوين شعرية تخلد جمالها وعراقتها بالإضافة إلى لوحات فنية تشكيلية تعكس الحياة البدائية هناك كما أقيم معرض للصناعات التقليدية وما جادت به أنامل الحرفيات التموشنتيات من أفرشة وأغطية وألبسة نسوية على غرار”البلوزة” و”الشدة” وأخرى رجالية سيما “الجلابة العربية” والتي استقطيت الكثير من الزوار لأناقتها وروعة خياطتها.

وشكلت المناسبة فرصة للجمهور الأغواطي لاكتشاف الآثار العمرانية الموجودة بعين تموشنت والتي تدل على مدى تجذرها في التاريخ  كضريح الملك صيفاكس الواقع على بعد 4 كلم من مصب وادي تافنة والذي يعود بناؤه إلى نهاية القرن الثالث قبل الميلاد حسب الوثائق المعروضة – كما تعرف الحضور على الشواهد الحضارية والسياحية الموجودة بهذه الولاية وأنماطها المعمارية مثل زاوية ومسجد سيدي يعقوب بمدينة ولهاصة غرب عين تموشنت ومعلم “سيقا” المبني على ربوة تطل على كافة مداخل المدينة والذي اتخذه الملك صيفاكس عاصمة نوميديا الغربية وجزيرة “رشقون” وهي عبارة عن كتلة صخرية بركانية خالية من السكان يطلق عليها محليا اسم “بلايلا” ويتضمن برنامج الأسبوع الثقافي لولاية عين تموشنت بالأغواط العديد من الأنشطة ومنها أمسيات شعرية وندوات حول تاريخ المنطقة وعروض مسرحية خاصة بالصغار والكبار وسهرات فنية ستحييها فرقة “أهل الديوان”يذكر أن الأسبوع الثقافي لولاية عين تموشنت بالأغواط الذي تشرف على تنظيمه محافظة المهرجان الثقافي المحلي للفنون والثقافات الشعبية بالولايتين يعد ثالث محطة بعد كل من ورقلة و تبسة ليتبع بتظاهرات مماثلة في ولايات أخرى من الوطن

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة