قرباج: “تعرضت إلى محاولة اعتداء في عنابة وأحمل حيمودي مسؤولية هزيمتنا هناك”

قرباج: “تعرضت إلى محاولة اعتداء في عنابة وأحمل حيمودي مسؤولية هزيمتنا هناك”

استنكر رئيس شباب بلوزداد، محفوظ قرباج، بشدة التجاوزات التي كان عرضة لها خلال تواجده في المنصة

الشرفية بملعب 19 ماي لمتابعة مباراة فريقه الأخيرة أمام الإتحاد المحلي، وكشف رئيس الشباب بأن سمع ما لا يرضيه طيلة أطوار المباراة ورغم أنه لم يبدي أي ردة فعل إلا أن ذلك لم يشفع له عند من صفهم بأشباه الأنصار المحرضين ضده، حيث اضطر بطلب من رجال الأمن للإنزواء داخل إحدى القاعات تفاديا للأسوء، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، حيث تعرض عند مغادرته للمنصة الشرفية للرشق بكل شيء الأمر الذي تسبب في إصابة أحد أعوان الأمن الذي كلف بحمايته بجروح، ووجه قرباج أصابع الإتهام إلى أطراف مقربة من الرئيس منادي قد يكون ابنه معهم والذين لم يتقبلوا موقف أنصار الشباب في مباراة الكأس التي جمعت الفريق العنابي مع غالي معسكر بملعب 20 أوت قبل أسبوع عندما ساند هؤلاء الغالي وانتقدوا بشدة سياسة الرئيس منادي.

كما حمل، قرباج، مسؤولية خسارة فريقه في المباراة الأخيرة إلى الحكم حيمودي، عندما صفر ضربة جزاء خيالية لفائدة زازو وهو ما تأكد منه بعد إعادته اللقطة من خلال التلفزيون مع ذلك بدى، قرباج، راضيا على الأداء الذي قدمه الفريق مبديا ارتياحه لمردود المهاجم البوركينابي نيبييه والذي يرشحه لخلافة برقيقة والذي تواجد حاليا في ماليزيا قصد أجراء التجارب مع أحد النوادي المحلية هناك، ولم يجد قرباج مانعا في تسريحه لعدة أسباب  كتقدمه في السن وانتهاء عقده مع نهاية الموسم الفائدة التي سيجنيها الفريق من تحويله، هذا وكشف برقيقة في تصريح لـ”النهار” من دبي عشية تنقله إلى العاصمة الماليزية كوالا لامبور، أنه سيبقى هناك لمدة 10 أيام لإجراء التجارب والتفاوض وسيمضى في حالة حصوله على عرض مناسب وهذا قبل شهر من انطلاق الموسم هناك، على أن يعود مباشرة على بلوزداد في حالة إذا كان العرض المالي دون تطلعاته.


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة