قرية طارات الحدودية معزولة عن الخارج.

  • يشتكي سكان منطقة طارات الحدودية 160كم عن مقر الولاية اليزي من توقف مختلف الاتصالات مما جعل المنطقة معزولة عن العالم منذ يومين. ويقول المواطنون في اتصالهم بمراسل النهار بالمنطقة ان المشكلة ناجمة عن تدهور وضعية المحطة التي كثير ماكنت محل شكواهم للجهات المعنية لكن دون جدوى. حيث تشغل الوحدة عن طريق الاقمار الصناعية في انتظار انجاز محطة الهاتف بالمنطقة. ويظل 150عائلة تعمر هذه المنطقة الواقعة في اقصى حدود الوطن الجنوبية معزولة عن العالم وناشدوا عبر النهار وزير القطاع التدخل مع شركات الاتصالات الوطنية خاصة اتصالات الجزائر وموبيليس الالتفات الى قريتهم لاخراجها من عزلتها.

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة