لصان يضبطان متلبسين بعد إرجاعهم المسروقات إلى منزل الضحية

لصان يضبطان متلبسين بعد إرجاعهم المسروقات إلى منزل الضحية

مثلت نهاية الأسبوع، أمام المحكمة جماعة أشرار متكونة من فردين متابعين بجرم السرقة مع سبق الإصرار والترصد بتوفر ظرف الليل الفعل الذي التمس له وكيل الجمهورية عقوبة 5 سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية. أما بالنسبة إلى الوقائع، فتعود إلى بحر الأسبوع المنصرم لما أقدم المتهمين على التسلل إلى أحد المنازل بحي 1500 مسكن ببودواو، والتأكد من أن أهله غائبين، حيث قاما باقتحامه بعد تكسير أقفال الباب واستوليا على بعض  الأجهزة الإلكترونية والكهرومنزلية، لكن الطريف والغريب في قضية الحال هو صحوة ضمير المتهمين الذين عادا بعد سويعات قليلة في محاولة منهما لإرجاع المسروقات إلى أصحابها، لكن الأمور لم تسر وفقا لإرادتهما، حيث لاحظ بعض الجيران حركاتهما وتمكنوا من الإمساك بهما وتسليمهما للشرطة.

ومن جهته الضحية تقدم خلال المحاكمة وتنازل عن حقوقه المدنية، ذلك لأن المتهمين أرجعا المسروقات بنفسهما، وهذا ما أكده بعض الشهود العيان.


التعليقات (2)

  • انا جزائري

    جميل ما فعل اللصان .املي كل الامل ان يصحى ضمير اكبر سراق ومختلسي الجزائر

  • kaltoum france

    wlad hlal

أخبار الجزائر

حديث الشبكة