لو يعلم الوزير

لو يعلم الوزير

في خطوة أثارت نرفزة الخطوط الجوية الجزائرية يوم الأربعاء الماضي، بمناسبة عقد اجتماع خاص بتقييم السياحة الجزائرية في موسم الإصطياف، أعطيت الأولوية للشريك الفرنسيإيغل أزورلإلقاء الكلمة، وبعدها للجوية الجزائرية، الأمر الذي أثار نرفزة المدير التجاري بالخطوط الجوية الجزائرية، الذي أعرب عن استيائه من الأسلوب الذي انتهجته مصالح وزارة السياحة، بتفضيلها لإحدى الشركات التي تدعم اليهود، عكس الشريك الجزائري الذي ساهم وبشكل فعّال في نقل أكبر عدد ممكن من السياح الأجانب، وبالرغم من أن جدول الأعمال يؤكد على أن الجوية الجزائرية هي صاحبة الكلمة الأولى، إلا أن المنظمينقلبوا الموازينوأعطوا الكلمة لنجل مدير عامإيغل أزور، فماذا سيحدث لو يعلم الوزير ميمون؟


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة