مارست الرقية والحجامة حتى جف دمي ووهن عظمي ولم يخرج الجن مني.

مارست الرقية والحجامة حتى جف دمي ووهن عظمي ولم يخرج الجن مني.

السلام عليكم ورحمة

الله تعالى وبركاته لكم مني أسمى معاني التقدير والاحترام جازاكم تعالى كل خير على هذه الخدمات أما بعد.

أنا جعفر من المسيلة في الأربعين من العمر لم أتزوج بعد بسبب ظروفي الصعبة المتدهورة، فما أعاني منه ليس عضويا بل في الجانب الروحي أو النفسي… وهذا ما جعلني أتصل بك، أنا ياسيدتي الكريمة أعاني حالة غريبة منذ أزيد من عشر سنوات، شعور يلازمني بأن ثمة شخص يسكن جوفي يكلمني ويفكر بدل عقلي هو من يأمرني بكل الأفعال التي أقوم بها وكلها مخزية، حيث أندم على على ذلك عندما أسترجع صوابي، ليس ذلك فحسب فهذا الشخص الذي كنت أظنه القرين جعل حالي موقوفا، فلم أفلح في العمل رغم حصولي على منصب مرموق ورغم شهاداتي الجامعية العليا، إلا أني أعيش البطالة عندما تدهورت حالتي بدأ الأهل يبحثون عن منفذ لإخراجي مما أنا فيه، والقنبلة الأولى كانت العلاج الشرعي فلم نترك راقيا في المنطقة إلا وطرقنا بابه وقد أجمع هؤلاء جميعا على وجود قوة خفية أطلقوا عليها اسم الجنن وقالوا أنه تلبس بجسدي منذ سنوات يأبى الخروج مني، كنت ياسيدتي برغبة من أهلي أحضر جلسات الرقية، أتعذب لأن الرقاة بعض الأحيان يخطئون التقدير فبدل تعذيب الجن يقع علي الضرب والسوط إلى أن وهن عظمي، ومن ثم غيرت وجهتي إلى أولئك الذين يعرفون بممارسة الحجامة، هذه الأخرى التي قضت نحبها مني حتى جف دمي رغم ذلك لم يخرج الجن مني.

إني ياسيدتي أتعذب ولا أعرف كيف أواجه هذا المصير، أريد الخروج من هذه الدائرة بأي شكل لأعاود الحياة الطبيعية من جديد لأني سئمت هذا الوضع ولم أعد أحتمل شيئا إسمه الرقية أو الحجامة ثم أني لا أصدق هذا الإدعاء القائل بتلبس الجن جسد الإنس ساعدني أرجوك.

جعفر/ المسيلة

الرد:

سيدي الكريم رغم أني لا أملك باعا كبيرا في هذا المجال إلا أن المسلم  يؤمن بوجود هذا المخلوق، حيث ذكر في القرآن مرات عديدة، كما أن هناك سورة قرآنية إسمها سورة الجن، وهؤلاء معشر خلقهم تعالى من نار ليعبدوه، فمنهم من يعبده،  ومنهم من عصى وتمرد وأصبح في صراع مع الإنس، والحقائق والتجارب أثبتت مدى تداخلهم مع الإنسان وقد تكون حقا مصابا بمس منهم. في هذه الحالة يستوجب عليك الرقية الشرعية وهذه الأخيرة لها ضوابط، وليس كل من هب ودب يمكنه فعل ذلك، لأجل هذا أنصحك بالإعتماد على رأي متمكن في هذا المجال لديه الخبرة و يحسن التعامل مع هذه الطائفة التي تجيد الكذب والمراوغة عندما تكون وجها لوجه مع من يستطيع قهرها وهو الراقي الحافظ لكتابه تعالى المطبق لتعاليمه.

ما أعرفه أيضا بخصوص هذا العلاج ياسيدي أن المريض لابد عليه من متابعة كل النصائح التي يجب إتباعها بعد الرقية، لأنها أهم من الرقية في ذاتها، أما إذا أظهر الراقي سلامتك من المس فتكون حالتك نفسية لا محالة، عندها عاود الإتصال بي لكي أستفسر منك بعض الأمور الغامضة لنباشر العلاج النفسي أو لأوجهك لمختص في هذا المجال بالتوفيق.

ردت نور


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة