محمد عيسى :”ما حدث في ملعبي قسنطينة ووهران يسيء لشهداء الطائرة العسكرية”

محمد عيسى :”ما حدث في ملعبي قسنطينة ووهران يسيء لشهداء الطائرة العسكرية”

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، أنّ ما حصل بملعبي حملاوي وزبانة يسيء لصورة الجزائر، ويسيء لشهداء الأربعاء الأسود.

وأكد عيسي في تصريح خص به قناة “النهار”، أن الجزائر تعتبر  رائدة في محاربة التطرف، وما حدث في قسنطينة ووهران يسيئ إليها وإلى شهداء الطائرة العسكرية.

وأضاف محمد عيسى، من ولاية قسنطينة اليوم الإثنين، أن بعض وسائل الإعلام تتحمّل مسؤولية ما يحصل من عنف في الملاعب بسبب تضخيمها للأحداث.
كما أكد ذات المتحدث في تصريح خص به قناة “النهار”، أنّ جميع أئمة الوطن تحت تصرف الولاة ومدراء الأمن للاستعانة بهم في محاربة العنف بالملاعب.

وشهدت المباراة التي جمعت مولودية الجزائر وشبيبة القبائل، بملعب قسنطينة برسم نصف نهائي الكأس، الجمعة الماضي أحداث شغب.

وأصيب خلالها العديد من أنصار الفريقين، الذين تنقلوا بقوة إلى قسنطينة.


التعليقات (2)

  • جنوبي

    ليس ما حدث بقسنطينة و وهران يسيء لشهداء الطائرة بل برمجة المبارات في حد ذاتها إساء لشهداء الطائرة و دليل قاطع أن زطشي غير وطني و الشعب لا يعرف معنى الحداد و الحزن و هذا سببه النظام و تلاعلام اللذان جعلا من كرة القدم علما دقيقا بل هي في واقع الامر لهوا و لعبا لا أقل و لا أكثر

  • Sam

    لقد اساتم لشهداىنا الابرار ضحايا تحطم الطاىرة قبل ان يسييء لهم هؤولاء اشباه الانصار، ايعقل ان الوطن كله ينزف الما و دما حصرة على فقدان شلة من ابناءها الخيرة و ينكس العلم في بقاع العالم و يسيل هلاله و نجمته دما و دمعا و انتم في المبارات تضحكون سحقا لكم يا اشباه المسؤولون الملعونون ليوم الدين.

أخبار الجزائر

حديث الشبكة