مدير مستشفى “القطار”..رئيسة مصلحة “ج” مهملة !

مدير مستشفى “القطار”..رئيسة مصلحة “ج” مهملة !

اتّهم مدير مستشفى هادي فليسي “القطار”، رئيسة أحد  المصالح، بتسببها في المشاكل التي يتخبط فيها المرضى والأطباء

وقال عصام الدين بويوسف، إن مستشفى “القطار” يحتوي على 3 مصالح استشفائية “أ” و”ب” و”ج”.

وأوضح بويوسف، أن مشكل مستشفى هادي فليسي، يمكن فقط على  مستوى مصلحة “ج”، حيث تسير المصالح الأخرى في ظروف جيدة.

وعن المشاكل التي تتخبط فيها المصلحة، أشار مدير  المستشفى، إلى أنها تعود لسنة 2015، منذ تنصيب رئيستها الحالية.

وصرح، بويوسف، أن منذ تولي الأستاذ منصبها، لم تتمكن من تكوين طاقم طبي وشبه طبي منسجم ومتكامل.

وأضاف المتحدث، أن المصلحة عرفت حالات احتقان وصراعات داخلية، لغياب التواصل بين الأستاذة وطاقمها شبه الطبي.

وأشار مدير مستشفى هادي فليسي، أن الطاقم عرف تشبيب بنسبة 100 بالمائة، وطرد قرابة 20 من الشبه الطبي طوعا وكرها،وتعويضهم بآخرين.

وعن الإجراءات، قال المدير إن إدارة المستشفى المحلية والمركزية بمعية وزارة الصحة قامت بمرافقة رئيسة المصلحة لمدة 4 سنوات.

تابعا أنهم سخروا للرئيسة المصلحة، امكانيات كبيرة، لإعادة تأهيل وتجهيز المصلحة، التي سخرتها في توفير المورد البشري.

وأضاف المدير، أن كل هذه المساعدات ذهبت سدى، “فلا حياة لمن تنادي”.

وأكد المتحدث، أن وفد من الإدارة الاستشفائية للقطار، تقوم في كل مرة بجولات في الليل للوقوف على حالة المستشفى.

وعن الحلول قال بويوسف، إنه يتعين على رئيسة المصلحة، حل مشاكلها الداخلية، مشيرا إلى أنها لا تتواصل مع النقابات،ولا تحضر المجالس الطبية.

وقال بويوسف، إن الإدارة قامت بمراسلة كل الجهات ووجدت آذان صاغية.

مضيفا،أن المشكل يبقى مشكل الأستاذة، المعينة من وزارة التعليم العالي ووزارة الصحة،التي ترفض الحوار مع طاقمها،الأمر الذي أدى حالات مستعصية.

للإشارة، رفع مرضى متابعون في مصلحة لومبير بوعكاز، بالمستشفى، شكوى ضد مدير المؤسسة، والطاقم شبه الطبي.

وأورد المرضى بالشكوى،أنه لوحظ، تغير الوضع إلى غير عادته من قبل الطاقم الشبه طبي، الذي أصبح يقوم بتصرفات غير مهنية.

وكشف المرضى، أن بتاريخ 4 أكتوبر،على 4 صباحا،ساء وضع أحدهم،أين تدخل الطاقم الطبي، كون الشبه الطبي غائب،ما أدى إلى وفاته.


الرابط : https://www.ennaharonline.com/?p=714888

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة