مسرحية “الاستاذ كلينوف” تعرض بمسرح الجمهورية بالقاهرة

عرضت فرقة المسرح الوطني الجزائري محيي الدين باشتارزي ليلة أمس الثلاثاء مسرحية “الاستاذ كلينوف” على ركح مسرح الجمهورية بالقاهرة في اطار فعاليات الدورة ال21 لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي.

والمسرحية من تأليف المبدعة الدانماركية كارن برامسون عام 1921 وترجمتها إلى الفرنسية واقتبسها وأخرجها حيدر بن حسين وصمم السينوغرافيا حمزة جاب الله في حين أدى أدوارها أمال منغاد في دور ماري و سامية مزيان في دور كلينوف ومحمد الطاهر الزاوي في دور فورسيورج ومصطفى صفراني في دور فيديل والشابة وسيلة عريج في دور إليز.

وتدور أحداث المسرحية حول الأستاذ الجامعي في الفلسفة كلينوف وهو ذميم الخلقة ومشوه يكتب محاضراته التي تتضمن قيما لا تمت للإنسانية والقيم الجميلة يلتقي ذات ليلة بفتاة تسمى “إليز” تحاول الإنتحار لكنها مترددة بعد أن حاول والدها التاجر “فوسبورغ” صاحب حانة لبيع الخمور أن يعرضها بعد معاناته من مشاكل مالية كسلعة للمتعة على رواد حانته . فقررت اليز الإنتحار لكنها خافت من الإقدام على الموت ومواجهته في الظلام وبعد أن نفرت من الأستاذ كلينوف في بداية الأمر بسبب وجهه المشوه والمخيف يقنعها بعدم الإقدام على ذلك لتصطحبه إلى بيته أين يعلمها الكتابة وتتحول  الى كاتبة له . 

وبمنزل الاستاذ كلينوف تتعرف اليز على صديقه فيدال وتنشأ بينهما علاقة عاطفية  مما يجعل الأستاذ كلينوف يصب جام غضبه على الخادمة ماري التي تبقى الشاهدة الوحيدة على جريمة لترويها لنا في تفاصيلها .

ويقول الاستاذ حيدر بن حسين خريج معهد برج الكيفان للفنون الدرامية ان هذا العرض هو الثامن لهذه المسرحية التي انتجها المسرح الوطني عام 2009 مشيرا الى انه يتم استغلال لقاءات حميمية مع الجمهور لأخذ ملاحظاته وانطباعاته قصد تطوير الأداء وهو نهج متبع من طرف إدارة المسرح الوطني للارتقاء بالعمل المسرحي.

أما بالنسبة للممثلين فيقول المخرج الذي سبق له ان حاز جائزة أحسن إخراج عن عمله الأول مسرحية ” هيروسترات” في اطار مهرجان المسرح المحترف ان بعضهم من خريجي معهد برج الكيفان للفنون الدرامية وبعضم عصامين.

وعن مشاريعه المستقبلية بعد محطة القاهرة يقول السيد حيدر انه سيقوم بإخراج عمل للسيد محمد بن قطاف كما ستقام جولة لعرض مسرحية الاستاذ كلينوف في معظم ولايات الوطن.

وعن هذا العمل المسرحي الذي استقطب عددا متواضعا من الحضور نتيجة نقص الإعلام يقول السيد محمد هيكل ناقد مسرحي مصري ان العرض المسرحي الجزائري “عمل فني راق أداه ممثلون على قدر كبير من الكفاءة الفنية قدموا بأداء متميز الصراع الأبدي بين جملة من القيم الإنسانية التي يتنازعها الحب والأنانية”.

واعتبرت الإعلامية التلفزيونية من قناة النيل الثقافية السيدة منى صابر النص “رائعا والقصة مختارة بعناية والأداء راق والسينوغرافيا جد معبرة”.وأشارت الى ان خفة حركة الممثلين واداءهم القوي  لم تشعر الجمهور بطول مدة العرض الذي استغرق زهاء ساعة ونصف.

يذكر ان مسرحية كلينوف التي تعرض خارج المسابقة في الدورة الحالية لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح التجريبي سبق لها ان عرضت في اطار البرنامج الذي خصصه المسرح الوطني في شهر ماي الماضي لاحتفالية ”القدس عاصمة أبدية للثقافة العربية”

كما عرضت في اطار البرنامج الثقافي للمسرح الوطني الخاص بشهر رمضان.

 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة