مسرحية “عروسة للشيباني” تستقطب جمهور غفير من عشاق الفن الرابع

استقطبت مسرحية “عروسة للشيباني” من تأليف علي ناصر واخراج سيد احمد قارة ونسمة هلالي لمسرح باديس فضلاء من العاصمة سهرة أمس السبت في اليوم السابع قبل الأخير من فعاليات الطبعة أل 42 للمهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم جمهور غفير من عشاق الفن الرابع.

وتدور أحداث هذه المسرحية ذات الطابع الاجتماعي في قالب فكاهي والمدرجة خارج المسابقة حول رجل “معاق” أو كما يدعى ب “الشيباني” في 65 سنة من عمره يريد أن يتزوج للمرة الثانية بعد وفاة زوجته الأولى ليختار شابة صغيرة في مكانة حفيدته في العشرين من عمرها ليحدث صراع الجيلين (الستينيات والعشرينات ويحتدم الصراع بين “الشيباني” وابنته “مليكة” التي تحاول منعه من الزواج لتنشأ جوا مكهربا داخل العائلة بينها وبين زوجة ابيها وبين أخيها “السعيد” الذي وافق أبيه على هذا الزواج طمعا في أن يساعده في زواج الشابة التي يحبها بعد ثلاث سنوات من الحب والمودة فيما بينهما.

وتنتهي أطوار المسرحية التي دامت ساعة من الزمن بادراك الشيخ لغلطته المتمثلة في زواجه من شابة مراهقة ذات سيرة صبيانية تتناسب مع سنها بعد أن تفاهمت مع ولديه مليكة” و”السعيد” بحكم قرابة السن وبعد أن أنجبت لهم أخا صغيرا فيما خرج “الشيبانيهو الخاسر الأكبر من هذه الزيجة.

للإشارة فقد توج هذا النص المسرحي “عروسة للشيباني” من تأليف علي ناصر بجائزة كاكي الذهبي للسنة المنصرمة 2008 وستتواصل فعاليات الطبعة ال 42 للمهرجان الوطني لمسرح الهواة اليوم الأحد

آخر يوم من هذه التظاهرة المسرحية بعرض مسرحية خارج المسابقة بعنوان “ديناميتلفرقة تونسية على أن يسدل الستار على هذه الطبعة سهرة اليوم بعرض مسرحية خارج المسابقة بعنوان “أمي” لفرقة الإشارة المستغانمية تخليدا للام الفلسطينية وتوزيع جوائز المهرجان الستة

التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة