مطلب بإنشاء طريق جديد بين غرداية ومتليلي

ظهر في الآونة

الأخيرة مطلب يدعو إلى إنشاء طريق مباشر يربط بين مدينة متليلي وعاصمة الولاية غرداية، ويشير أصحاب هذا المطلب الذي اطلعت “النهار” على فحواه، أن من يسافر يوميا بين غرداية ومتليلي ذهابا وإيابا لظروف العمل أو الدراسة أو شؤون أخرى خلال سنة واحدة، يتحتم عليه قطع مسافة تزيد عن 12680 كلم في مدة تتجاوز معدل 2600 ساعة طيلة أيام السنة.

ويقدر أصحاب المطلب المبلغ المالي الذي يصرف من أجل قطع هذه المسافة بنحو ثلاثة ملايين سنتيم في العام باستعمال الحافلة، فضلا عن التعب والإرهاق الذي يصيب المسافرين. ومن المزايا التي يوفرها الطريق الجديد، حسب ذات المصدر، فك العزلة عن مدينة متليلي وإنشاء مساحات جديدة للتوسع العمراني على جانبي الطريق الذي حدد طوله بنحو 17  كلم، ويتطلب إنجازه استعمال جسر واحد يربط بين شعبة الحريقة والمنطقة الصناعية.

ولإبراز دقة هذه المعلومات، أرفق المطلب بصور التقطت من الجو عبر موقع “غوغل إيرث” يوضح المواقع المقترحة لعبور الطريق عليها. يذكر أن عددا معتبرا من سكان مدينة متليلي، التي يقطنها أزيد من 40 ألف نسمة، يقطعون يوميا مسافة 37  كلم ذهابا وإيابا على الطريق الوطني رقم 1 للالتحاق بمناصب عملهم بعاصمة الولاية خاصة في مجالي الإدارة والتعليم، مما ولد لدى هؤلاء الموظفين متاعب كبيرة خصوصا في فصل الشتاء، حيث يضطرون للخروج من مساكنهم قبل وقت الفجر، ويعودون في ساعات متأخرة من الليل. 


التعليقات (0)

أخبار الجزائر

حديث الشبكة