ملذات الدنيا بأكملها لا تشعرني‮ ‬بالرضا‮.. ‬لأن مآلها الزوال‮ ‬‭ ‬‮ ‬

ملذات الدنيا بأكملها لا تشعرني‮ ‬بالرضا‮.. ‬لأن مآلها الزوال‮  ‬‭ ‬‮ ‬

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته أما بعد:

أنا بشرى من المسيلة في الثانية والعشرين من العمر، على أهبة التخرج من الجامعة، اختصاص فلسفة، أنا جد متفوقة في دراستي، لكنّي لا أستمتع بحياتي أبدا، وأعلل ذلك بأن كل متعة في الحياة زائلة، ودائما أقول: لماذا الاهتمام بالشيء مثلا بالنظافة أو الترتيب أو حب الناس لي؟ أو لماذا أفرح بشبابي وأستمتع ما دام كل ذلك زائل ومصيره الموت والزوال!

نعم، فأنا أخاف من الموت خوفا شديدا، وأقول إن الموت سيُذهب شعري الجميل مثلا، فلماذا إذن الاهتمام بالأشياء لماذا الفرح في هذه الدنيا.

لذا، فأنا لا أبالي بأي شيء، برغم أنني أنظف وأهتم، ولكن ليس في داخلي أي سعادة، أشعر أنه لا شيء يفرحني ولا شيء يحزنني، حياتي مملة جدا، أخاف من الأدوات الحادة خوفا شديدا، ولكن لا أظهر ذلك لأحد، أحب والدتي كثيرا ولا أريد أن أفارقها أبدا، ودائما أحزن عليها إذا صرخ والدي في وجهها، فذلك يشعرني بأنها ليست سعيدة معه، هناك مشاكل أسرية كثيرة تشعرني بالاضطراب، فوالدي كثير الصراخ والضرب، صحيح أنّه لا يقسو على أبدا، ولكنه لا يعطيني الحب والحنان الذي أريد، فلم يضمني أو يقبلني أبدا ولم يقل لي كلمة تشعرني بحبه لي، أشعر أنني محرومة عاطفيا، أخاف على إخوتي كثير، ودائما ما أتخيل أنهم في السجن، أو معذبون، أو أنهم في شدائد، فأبكي كثيرا وأتألم، كما أنني أخاف من النوم وحيدة، فإذا أطفأ أحدهم النور وأنا نائمة سرعان ما أهرول مفزوعة، وأضيء المكان.

أتمنى الزواج من شخص يعوضني الفقدان الذي أشعر به.

سيدتي، لا أريد أن أكون قاسية في كلامي عن والدي، فهو يشتري لنا كل ما نريد ويخرج معنا كثيرا، ولكن من دون ابتسامة أو ضحك، أما والدتي فهي تعاملني بكل حنان لكن ذلك لا يسد حاجتي.

رغم التزامي بالصلاة وترديد الأذكار، إلا أنّني أشعر دائما بالقلق والاضطراب، ولا أشعر بالراحة أبدا. أرجوك سيدة نور ساعديني فأنا جد متعبة

بشرى/ المسيلة 

الرد

عزيزتي، التمست من شخصيتك السعي الحثيث إلى الكمال، فأنت تريدين كل شيء في مكانه، وعلى أحسن وجه، وتشعرين بضيق شديد عندما لا تسير الأمور على ما يرام.

عزيزتي، النقص هو أحد مكونات البشر، فلا تغتري بالأشكال الجميلة والإنجازات الضخمة التي ترينها هنا وهناك، فكل هذه أشكال وفي حقيقتها تجدين النقص والمحدودية، هكذا أراد الله لنا أن نعيش، ويبقى الكمال له سبحانه منفردا به.

الناس من حولنا ليسوا كاملين، العالم الذي نعيش فيه غير آمن، نعم هذه حقيقة، وإذا قبلناها عشنا حياتنا بهدوء وسلام، وإذا رفضناها فسنقحم أنفسنا في كم من الصراعات والإحباط الذي لا ينتهي.

الذين يتقبلون هذه الحقيقة، يخلدون إلى فراشهم كل مساء بكل سكينة ورضا، وفي اليوم التالي ينهضون ويكافحون لإيجاد حل لما يواجهونه من صعوبات قدر الإمكان.

والذين يرفضونها مثلك، ينشغلون بالتذمر والشكوى التي لا تورث سوى المزيد من الألم والشعور باليأس والعجز، والله عز وجل زود المؤمن بأدوات فاعلة لمواجهة هذه المصاعب وأهمها التوكل عليه والإستعانة به، وهذا ما أوصيك به.

عزيزتي، لاحظت أنّك كثيرة التأمل في ذاتك وفيمن حولك، فمن الجيد أن يستوعب الواحد منا كيف تسير الأمور من حوله، من الجيد أن نمتلك بصيرة بأنفسنا وبالناس من حولنا ولكن عندما يزيد التأمل في الذات عن حده، إلى حد يعطلنا ولا يقوينا، ويخذلنا ولا يدفعنا للأمام فعندها سيكون ضرره أعظم من نفعه، فاحذري منه عزيزتي.

إذن انتقلي من مستوى التأملات والأفكار إلى مستوى الأفعال، فالحياة جميلة بقدر ما نُسهم في تحسينها، وبمستوى ما نسهم في إسعاد الآخرين وتحسين حياتهم، وهذا لن يكون عبر الأفكار والقلق، بل عبر الأفعال والمبادرات الرائعة.

عزيزتي، اقتربي أكثر من الله عز وجل، تنعمي بالقرب منه، والتجئي إليه، واسعي إلى رضاه في كل لحظة من حياتك، يحفظك ويغدق عليك نعمه الظاهرة والباطنة.

ردت نور 


التعليقات (11)

  • [email protected]

    السعادة لا تتحقق في غياب المشاكل في حياتنا لكنها تتحقق في التغلب على هذه المشاكل.
    ………………………………………………………………………
    فكرت وتأملت اخواني واخواتي في الله قبل ان اكتب عن السعادة آه ما أجملها كلمة ولكنها نادرة الوجود ماهي السعادة وأين نجدها تلك الكلمة التي حيرت العالم اسمعوني بقلبكم بكل حواسكمفكرت مليا باني أريد السعادة فتشت عنها بكل الوسائل تخيلت ان الذي يملك المال سعيد لا والله فمسؤليته تزيد ومشاكله تكبر كلما كبرت ثروته وحسابه يوم القيامة يكبر ويكثر لأن المال فتنة سيسال المرء عن ماله ****ما أنفقه والنتيجة تساويمال + مشاكل أكثر + فتنة أكبر=هموم كثيرة
    المال لا غنى عنهولكن انا اتكلم هنا عن المال الزائد { الثروة}الثروة مصدر أرق ****جب علينا ان نتعامل مع المال على انهاداة لنحيا بطريقة جيدة ولا نتعامل معه على انه مصدر سعادة ابدااذا(فأصحاب المال ليس بالضرورة أن يكونوا سعداء)اذا كثرة المال يكثر مشاكل وهموموقلت المال مشاكل وهموم اين السعادة ؟ مازلت أبحث عنها {الصحة} باعتقادي الصحة سعادة ولكن هل يوجد صحة كاملة ؟لا لو كانت صحتنا جيدة وهذا من فضل الله عزوجل سنجد فجأة صداع أو مرض عابر ا أو الم او تعب جسدي نتيجةالارهاق او تعب نفسي نتيجة ضغوط الحياة او ارق بسبب هموم اولادنا
    ومشاكلهم التي لا تنتهيفالصحة الكاملة في الارض تصبح ناقصة ولا يوجد شيئ كامل (الكمال لله وحده)اذن مازلت افتش علي اجد السعادة السفر وزيارة اجمل المناطق فيالعالم مع اني لم اسافر كثيرا ولكن بالنسبة للذين سافرو
    الى عدة بلدان العالم وبعده انتهو ومضىالوقت
    بسرعة البرق وكانه حلم جميل هنا تاكدت ان السفر حالة مرحلية من التغير
    ويقودنا لسعادة جزئية ما تلبث ان تزول بالرجوع
    انا لا اريد سعادة جزئية اريد حقيقية
    ……………………………….ولايستطيع أن يصل إلي سر السعادة أبدا
    اخواني مهما تكون هموم و مشاكل الدنيا اكيد عند التامل في نعم الله علينا التي لا تعد و لا تحصى فسنشعر دائما بالرضا.

  • سعيد

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ليس السعيد من لبس الجديد ولكن السعيد من خاف يوم الوعيد يا بنات المسلمين عليكم باللباس الشرعي وعدم الاختلاط ولو بحجة التعليم والصلاة ان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر والتي تريد رضى الله قعودها في البيت خيرر لها والسلام عليكم

  • Casper

    إمل لدنياك كأنك تعيش أبدا و اعمل لآخرتك كأنك تموت غدا

  • mais encors triste

  • cest malheureu

    tu peus chercher n ton bonheur ……..

  • aamoula15

    كان الله في عونك

  • صهيب

    عليك با لصلاة والقران الا با ذكر الله تطمان القلوب انا اعتقد انك بعيدة عن الله والسلام عليكم

  • ان لا اهتم بالمضاهر الزائدة كالدهب و المتعة المبالغ ****ها .صحيح انها زائلة.اما النضافة و الاهتمام بالمضهر فهى من الضروريات..سانضف بيتى و اعتنى بنفسى حتى و لو بقى لى ساعة من الحياة…عليك زيارة طبيب نفسى ..و عيشى للدنيا كانك ستخلدين ****ها و تدكرى الاخرة و كانك ستموتين غدا.

  • bilel

    اختي العزيزة تعلمي ان تحبي انا لااقصد الحب العاطفي فقط بل حب الحياة بما ****ها من مشاكل وسرور … لاتتركي الافكار الفلس****ة تاثر عليكي .
    اخوكي بلال.

  • آية

    يجب البعد عن الفلسفة فترة من الزمن و عيشي حياتك و اقتربي من الله عز و جل

  • jai eu sept en bac sur vinght

أخبار الجزائر

حديث الشبكة