“ميكانيسيان” من دون مؤهل يكتشف أنه أستاذ بالمتوسط منذ 20 سنة في المسيلة!

“ميكانيسيان” من دون مؤهل يكتشف أنه أستاذ بالمتوسط منذ 20 سنة في المسيلة!

وسط شكوك بأنه راح ضحية استغلال اسمه ووثائقه

الضحية معوز وحرم من الاستفادة من منحة تمدرس أبنائه وقفة رمضان وحقوق أخرى بسبب خطأ إداري

رخيلة سنوسي البالغ من العمر 48 سنة، هو أب لستة أبناء منهم 3 متمدرسون، يشتغل بمحله الكائن بحي 300 مسكن منذ صغره، وهو لا يملك مستوى دراسيا ولا مؤهلا يتماشى ومنصب عمل إداري ولا تربوي، لكنه رغم ذلك وجد نفسه بين عشية وضحاها يشغل منصب أستاذ باحدى متوسطات المسيلة.

“النهار” التقت “سنوسي” الذي كان مرفوقا بملف وشكاوى قدمها للعديد من الهيئات ذات الصلة بالقضية، التي قال إنه اكتشف خيوطها بعدما حرم من أدنى حقوقه، فلا استفادة من محلات الرئيس ولا منحة تمدرس ولا قفة رمضان ولا مسكن اجتماعي وغيرها، وكان المبرر في كل مرة هو أنه منتسب لدى مصالح الضمان الاجتماعي بعين الحجل وسيدي عيسى، ليكرر العملية عدة مرات ويكتشف أنه يشغل على الورق فقط منصب أستاذ بمتوسطة “علي بن أبي طالب” بسيدي عيسى.

حيثيات القضية بدأت في 2007، عندما تم رفض طلب السنوسي للاستفادة من محلات الرئيس، وكان المبرر حينذاك أنه يشغل منصب أستاذ بالمتوسط، ليكشف السنوسي بعد رحلة شاقة متنقلا بين الإدارات أنه تم توظيفه بتاريخ 6 نوفمبر عام 1994،ولعل ما عمق من حيرة “السنوسي” هو أنه كان في كل مرة يحاول البحث والاستقصاء عن قضيته، يكتشف أنه ما يزال مشتركا في الضمان الاجتماعي.

وقد قدم ضحية هذا الخطأ الإداري شكوى إلى وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي عيسى، في 14 ماي 2012، تحت رقم 0361، وطلب حينها استقباله من طرف النائب العام نهاية مارس 2013 والمحكمة الإدارية وحقوق الانسان وكل من له صلة بقضيته، ليتلقى في وقت لاحق ردا من المحكمة الإدارية بمطارفة، شهر اكتوبر 2014، ضد مديرية التربية، بخصوص إلغاء الانتساب، لكن المديرية وعن طريق محاميها قالت إن الشكوى تكون ضد مصالح الضمان الاجتماعي وليس ضدها.

وأكد السنوسي أنه لم يقدم ملف ترشح لأي وظيفة في قطاع التربية أصلا، وبخصوص المنصب الوهمي قال إنه لم يتلق أي دينار لأنه لم يقدم أي وثيقة لأي جهة، رافعا نداء عاجلا لوزير العدل حافظ الاختام ووزيرة التربية، لإنصافه وإعادة حقه الضائع، ولا سيما أن حالته المعيشية صعبة جدا، وحتمت عليه إهدار أزيد من 10 ملايين سنتيم لتسوية وضعيته.

***********************************************************

تعرّف على موقع “النهار”

“النهار أون لاين” هو موقع إخباري جزائري يهتم بالشؤون الوطنية والمحلية وحتى الدولية في كل المجالات، بصفة دورية وآنية ومستمرة.

يعتبر “النهار أون لاين” موقعًا تابعًا لمجمّع “النهار” الإعلامي الذي يضمّ قناة “النهار الإخبارية” وجريدة “النهار الجديد” و”إذاعة شمس” بالنت.

يتميز موقع “النهار أون لاين” بالنشر الفوري والآني للأخبار، مع التحري الكبير لمصداقية الأخبار والأحداث المنشورة من طرفنا.

ويحرص الموقع على التحري في مصدر الخبر قبل بثّه، وبحال حصول تطور يتم تحديثه بمقالات جديدة تتضمّن كل التّفاصيل والتطورات.

ويعمل موقع “النهار أون لاين” من دون انقطاع، ويضمن طاقمه الأخبار على مدى 24 ساعة، إضافة لتحديث الأخبار والمتابعة الدقيقة.

ويسمح موقع “النهار أون لاين” بمتابعة كل الأخبار التي تنفرد بها قناة “النهار”، ونقل كل التقارير والروبورتاجات التي تعدها القناة.

و يعتبر الموقع من أبرز المواقع، ويحظى بنسب متابعة قياسية بفضل شبكة المراسلين التي تنشط عبر كامل التراب الجزائري.

يتابع الوقع الأحداث الطارئة ببث مباشر عبر صفحة “النهار” على “الفايسبوك” و“تويتر”، ويتيح لكم متابعة الأحداث لحظة بلحظة.

الموقع يحتوي على أقسام تسمح لمختلف القرّاء بتتبع المحتوى المراد الاطلاع عليه من سياسة واقتصاد وثقافة ورياضة ومتفرّقات.

و يسمح الموقع بتقديم استفتاءاتكم حول مواضيع الساعة من خلال ركن “الاستفتاء” الذي يكون موضوعه متزامنًا مع الحدث.

يتواجد موقع “النهار أون لاين” على مواقع التواصل الاجتماعي، ويحظى بمتابعة عالية تفوق الخمسة ملايين مشترك على “الفاييسبوك” وعلى “التويتر”.

و يتيح الموقع الإلكتروني لمتابعيه إمكانية مشاركتهم بفيديوهات لأحداث عايشوها وإرسالها للموقع عبر رقم “الواتساب”.

التعليقات (2)

  • ابو عماد

    و كل شيء ممكن طبعا هو اللي يخلص و الجميع ابرياء

  • fakou

    ce n’est pas une ereur c’est fait expré et la personne qui a fait çà a dû benificié de pas mal d’avantager en son nom (salaire ,rappel,logement ,crédit pour voiture etc ) et tous vendus pour ne pas laissé de traces ,surement il n y apas que lui

الإستفتاء

دير لافير

أخبار الجزائر

حديث الشبكة