نقص السيولة.. يقتل المتقاعدين

نقص السيولة.. يقتل المتقاعدين

يبدو أن نقص السيولة في مصالح البريد لم يعد يؤرق المواطنين فحسب، بل أصبح يقتل أيضا، حيث لقي شيخ متقاعد في عقده السادس، مصرعه فجر أمس أمام مكتب بريد بلدية الرباح بولاية الوادي، الذي قصده مباشرة بعد خروجه من المسجد أين كان يؤدي صلاة الصبح، من أجل الظفر بمكانة متقدمة تسمح له بالدخول أولا إلى مكتب البريد لسحب راتبه الشهري أو جزءا منه على الأقل، والذي يتقاضاه المتقاعدون عادة يوم 24 من كل شهر، إلا أن الرجل ومن شدة البرد سقط أرضا بعد لحظات فقط من الإنتظار ليتم نقله إلى المستشفى ويفارق الحياة بعد لحظات ويكون أول ضحية لنقص السيولة المالية في الجزائر.


التعليقات (1)

  • حزين

    من المسؤول إا عثرت بغلة في العراق ?

أخبار الجزائر

حديث الشبكة