هذه حقيقة تعرض شقيق اللواء هامل إلى محاولة إغتيال بوهران

فنذت مصادر مؤكدة لـ “النهار”، كل الأخبار والإشاعات التي تحدثت عن تعرض شقيق اللواء عبد الغني هامل إلى عملية إغتيال في وهران.

وكشفت حصريا لـ “النهار” أن المدعو “هامل يمني” البالغ من العمر 64 سنة، يقطن في حي بلقايد التابع لبلدية بئر الجير في وهران.
ان الحادثة جرت يوم 9 سبتمبر الماضي، سمع الهامل رنين جهاز الإنذار في هاتفه، الذي هو في الأساس مرتبط بمسكنه.
فتنقل مباشرة إلى منزله، فوجد 4 أشخاص بداخله، فقام بطرده فسقط في المقابل في مسبح المنزل الذي كان مغطا بسبب عدم اكتماله وكان طور الأشغال.
وهو ما تسبب له في كسور في أنحاء مختلفة من جسمه، وبذلك تكون كل الأخبار التي تحدثت هنا وهناك حول تعرضه إلى محاولة اغتيال، مجرد إشاعات ليس إلا.