وزارة الداخلية المصرية: “انتحاري” وراء اعتداء الاسكندرية ‎

وزارة الداخلية المصرية: “انتحاري” وراء اعتداء الاسكندرية   ‎

 

 اعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان انه “يرجح” ان يكون “شخص انتحاري” نفذ الاعتداء الذي استهدف كنيسة في الاسكندرية ليل الجمعة السبت واسفر عن سقوط 21 قتيلا.

وفي بيان افاد مصدر امني في الوزارة “باستكمال عمليات الفحص لواقعة الانفجار الذي وقع امام كنيسة القديسين ماري جرجس والانبا بطرس بمحافظة الاسكندرية، تاكد عدم وجود نقطة ارتكاز للتفجير باحدى السيارات او بالطريق العام”.

واضاف ان ذلك “يرجح ان العبوة التي انفجرت كانت محمولة من شخص انتحاري لقي مصرعه ضمن الاخرين”.

واوضح المصدر ان “فحص المعمل الجنائي اكد ان العبوة الانفجارية محلية الصنع تحتوي” على قطع معدنية “لاحداث اكبر عدد من الاصابات”.

واضاف ان “ملابسات الحادث في ظل الاساليب السائدة حاليا للانشطة الارهابية على مستوى العالم والمنطقة، تشير بوضوح الى ان عناصر خارجية قد قامت بالتخطيط ومتابعة التنفيذ”.


التعليقات (1)

  • اريج الجنة

    اولا لاشماتة في اخواننا المصريين .

    الارهاب في كل مكان …نعتمونا ببلد الارهاب ..وهاقد حان دوركم ..فواجهوا الارهاب كما واجههم اشاوس بلادنا (درك شرطة جيش) ..ان افلحتم .
    وعليكم ان تعلمو انه كيفما تدين تدان والي يضحك يلحق …والي ماتوا ربي يرحمهم
    دعوا حكومتكم تتجرع طعم المرارة الذي يشربه الفلسطنيين من كؤوس جداركم العار ومعابركم التي اغلقتموها مرضاة لوجه اسرائيل …بصح خسارة الشعب التاعكم المسكين هو الي راه اخلص في بلاصة …..
    وللحديث قياس لاان القلب راه معمر

أخبار الجزائر

حديث الشبكة